عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل زعم المتمردين الطوارق في مالي

محادثة
euronews_icons_loading
مقتل زعم المتمردين الطوارق في مالي
حجم النص Aa Aa

مقتل زعيم الطوارق الشيخ آغ آوسا بانفجار سيارته في مدينة كيدال في مالي على بعد ثلاثمئة متر من مقر الأمم المتحدة حيث كان يجتمع مع الممثلين الدوليين والفرنسيين في إطار مساعي السلام في المنطقة المضطربة هذه.
البعض يعتقد بأن السيارة أصيبت خطأ أو أنها انفجرت بسبب لغم لكن شهود عيان يرجحون أنه تفجير من الداخل.

القائد العسكري للحركة العربية الأزوادية – إبراهيم هاندا، يقول:
“كان الأخير في القافلة وكان يتكلم بالهاتف. عندما وصل إلى هنا، كنت قريبا منه جدا وقد شاهدت انفجار السيارة، لقد انفجرت وهي تسير . والانفجار كان من الداخل وليس من تحت السيارة”.

كيدال تقع شمال شرق مالي على بعد نحو ألف ومئتي كيلومترا عن العاصمة باماكو، وهي منطقة تخوض توترا بين الموالين للحكومة والمعارضين من قبائل الطوارق.

الحركات الأزوادية المتمردة وقّعت اتفاقية سلام مع الحكومة المالية في يونيو/حزيران الماضي، حين كانت تسيطر على المنطقة تنسيقية من الحركات الأزوادية، لكن ميليشيات موالية للحكومة خرقت الاتفاق واحتلت بعض المناطق ما أثار التوتر وشكل خرقا لاتفاق السلام ووقف إطلاق النار.