انتهاء المفاوضات في لوزان حول سوريا مع توافق على"استمرار الاتصالات"

انتهاء المفاوضات في لوزان حول سوريا مع توافق على"استمرار الاتصالات"
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

انتهت المفاوضات التي احتضنتها مدينة لوزان السويسرية حول سوريا، هذا السبت، دون أن يحرز المجتمعون فيها أي تقدم، وكانت المفاوضات قد جرت بمشاركة روسيا والولايات المتحدة وأبرز الدول المنخرطة عسكريا في…

اعلان

انتهت المفاوضات التي احتضنتها مدينة لوزان السويسرية حول سوريا، هذا السبت، دون أن يحرز المجتمعون فيها أي تقدم، وكانت المفاوضات قد جرت بمشاركة روسيا والولايات المتحدة وأبرز الدول المنخرطة عسكريا في النزاع.

وفي نهاية المفاوضات اكتفى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بالإدلاء بتصريح قال فيه إنه تم التوافق على وجوب الاستمرار في الاتصالات خلال الايام المقبلة. أما نظيره الأمريكي جون كيري فقد أعلن أن بلاده وواشنطن والدول المنخرطة في النزاع السوري ناقشت أفكارا جديدة لاحياء الآلية الهادفة الى التوصل لوقف اطلاق النار.

وفي الأثناء التي كانت فيها المفاوضات جارية في لوزان السويسرية، واصلت الطائرات السورية والروسية قصفها للأحياء الشرقية لمدينة حلب، حيث كثفت القوات السورية المدعومة بالقوات الروسية منذ إنهيار اخر اتفاق لوقف اطلاق النار الشهر الماضي قصفها للأجزاء الشرقية من مدينة حلب والتي تسيطر عليها المعارضة. وفي ظل هذا التصعيد الميداني أعربت وكالات إغاثة عن ضرورة تثبيت هدنة جديدة امدها اثنتين وسبعين ساعة لتتمكن من ايصال المساعدات الضرورية للمدنيين العالقين في الأحياء الشرقية من مدينة حلب شمال سوريا. وعلى جبهة أخرى واصل، معارضون سوريون تدعمهم تركيا تقدمهم صوب بلدة دابق القريبة من حلب والتي تعد معقلا رمزيا مهما لتنظيم “داعش”.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

أحياء حلب الشرقية المحاصرة تحت رحمة الغارات الروسية والسورية

رئيس الوفد المفاوض للنظام السوري بشار الجعفري: "حكومات أوروبية سَهَّلت انطلاق هؤلاء الإرهابيين إلى سوريا والعراق".

القوات الخاصة الروسية تقتل مشتبهين بالتخطيط لأعمال إرهابية في جنوب البلاد