عاجل
This content is not available in your region

فيون يقول إن الاتهامات الاخيرة تهدف إلى تدميره وتشتيت صفوف اليمين

محادثة
euronews_icons_loading
فيون يقول إن الاتهامات الاخيرة تهدف إلى تدميره وتشتيت صفوف اليمين
حجم النص Aa Aa

أعتبر مرشح اليمين الفرنسي فرانسوا فيون ان الاتهامات بشان قضية الوظائف الوهمية التي اسندت إلى زوجته تهدف إلى تدميره وتشتين اصوات اليمين في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وأكد فيون الذي يواجه ضغوطا متزايدة للانسحاب من السابق الرئاسي أن الهجمات التي يتعرض لها تم اعدادها بدقة ولم تات من باب الصدفة.

فرانسوا فيون مرشح اليمين في الانتخابات الفرنسية:
“اريد للعدالة أن تأخذ مجراها سريعا. لكن لا أخف غضبي. فأنا أستشيط غضبا في مواجهة هؤلاء الذين يشعرون بالسعادة لتدمير اعمال الأخرين.”

وكان الادعاء الفرنسي قد وسع التحقيقات بشان الذمة المالية لفيون لتشمل مبالغ دفعت لاثنين من ابنائه عندما كان فيون يشغل منصب عضو في مجلس الشيوخ.

ورغم تراجع شعبية فيون على خلفية التحقيقات الاخيرة إلا أن لا يزال يتصدر استطلاعات الرأي مع مرشح الوسط والمصرفي السابق ايمانويل ماكرون في مواجهة مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان.

لوبان هي الاخرى لم تسلم مؤخرا من الانتقادت، بعدما انتشر فيديو على الانترنت يظهر تعنيف صحفي من قبل رجال امن يحيطون بزعيمة الجبهة الوطنية، في اعقاب طرحه سؤالا حول التهم الموجهة إليها بشأن تشغيل حارسها الشخصي مساعداً في البرلمان.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox