Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

الرئيسة ميشال باشليت تعتذر رسميا من شعب المابوتشي

الرئيسة ميشال باشليت تعتذر رسميا من شعب المابوتشي
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied
اعلان

بعد سنوات من الصراع حول ملكية الأراضي في تشيلي ومشاكل العنصرية ما بين قبيلة المابوتشي، أكبر جماعات السكان الأصليين للبلاد والمزارعين المحليين والشركات العاملة في الغابات والشرطة. تقدمت رئيسة تشيلي ميشال باشليت باعتذار رسمي لقبيلة المابوتشي لما أسمته أخطاء الماضي والأهوال التي ارتكبت في حقهم.

رئيسة تشيلي ميشال باشليت:
لقد فشلنا كبلد، ولهذا السبب، ومن موقعي كرئيسة للجمهورية، أريد وبصفة رسمية وبتواضع، أن أعتذر لشعب مابوتشي عن الأخطاء والأهوال المرتكبة أو التي تغاضت عنها الدولة في علاقتنا معهم ومجتمعاتهم.”

[Reuters] Chile’s President Bachelet asks forgiveness from indigenous Mapuche https://t.co/E19GCtqjwq mapuches #Mapuche#Chile#INDIGENOUSpic.twitter.com/eTiDD91lMZ

— Mapuche Indigenous (@mapucheNL) 23 juin 2017

“التغريدة: الرئيسة باشليت تعتذر من قبيلة المابوتشي”.

ويعد شعب المابوتشي السكان الأصليون للتشيلي وهم يشكلون نحو 4 بالمئة من سكانه ويتوزعون بشكل خاص في منطقة أروكانيا وأيضا في منطقتي باتاغونيا التشيلية والأرجنتينية.
المابوتشي غير ممثلين بشكل جيد في البرلمان والكثير منهم يعيش واقعا اقتصاديا صعبا في واحدة من أغنى دول أمريكا اللاتينية.

لمعرفة المزيد عن عادات وتقاليد قبيلة المابوتشي:

[video] Wechekeche ñi Trawün – Es Wiñol Tripantü para mi Gente https://t.co/IHCC3DeUZ9#Mapuche#Chile Mapuches #WeTripantuwechekeche</a></p>— Mapuche Indigenous (mapucheNL) 23 juin 2017

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فرنسا تفتح باب الحوار السياسي وترفع حالة الطوارئ في كاليدونيا الجديدة

رشيدة طليب تحذر بايدن: ستدفع ثمن دعمك لنتنياهو "مهووس الإبادة الجماعية" في الانتخابات

كاليدونيا الجديدة: الشرطة الفرنسية تستعيد تأمين الوصول إلى أهم منشأة طبية وسط استمرار الاحتجاجات