عاجل

أول محجبة تدخل مجلسا حكوميا أستراليا

 محادثة
أول محجبة تدخل مجلسا حكوميا أستراليا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أصبحت الأسترالية من أصول عربية ناديا صالح أول إمرأة مسلمة محجبة تدخل مجالس الحكومات المحلية المنتخبة بعد فوز 4 مسلمين دفعة واحدة، بينهم أول محجبة بعضوية مجلس كانتربيري بونكستاون، أكبر بلدية بعدد السكان والتي تبعد عن وسط مدينة سيدني ب10 كيلومترات فقط. وشكل فوز المسلمين الأربعة بهذه الإنتخابات ضربة كبيرة للقائمين بحملات التخويف من الإسلام و المسلمين.

وأحدثت ناديا صالح مفاجأة كبيرة في أستراليا المتعالية فيها أصوات الداعين لحظر الحجاب، ومنع اللواتي يضعنه من الوصول إلى مناصب عامة.بعدما أصبحت أول مسلمة تدخل المجالس الحكومية المحلية المنتخبة وهي ترتدي الحجاب وسط دعوات من برلمانيين ومجموعات أسترالية لحظر الحجاب ومنع دخول المحجبات والمنقبات إلى المؤسسات والمراكز العامة”.

وتم انتخاب اللبنانية الأصل لعضوية المجلس بعد نجاحها طوال 18 سنة كمديرة لمركز إجتماعي إسمه ( ريفر وود كومينوتي سونتر) المختص بتقديم خدمات إجتماعية للعائلات بهذه البلدية التي يقطنها 500 ألف شخص ، بينهم 150 ألف عربي مهاجر ومتحدر.

وكان زوج ناديا خضر صالح نائبا سابقا لرئيس مجلس البلدية نفسها في 3 دورات متتالية طوال 13 عاما ، كما كان أول مسلم وعربي الأصل يفوز بإنتخاباتها.

ووصف خضر صالح فوز زوجته بالحدث المهم، لأنه جاء وسط حملات يخوضها نواب وأحزاب أسترالية و بعض العنصريين والمتعصبين ضد الإسلام ، وقال “أعتقد أن فوز أول سيدة محجبة مسلمة في الانتخابات المحلية وانضمامها إلى عدد من السياسيين والنواب المسلمين في البرلمان الأسترالي هو مصدر إلهام لكثير من الشباب والمهاجرين وللجميع”.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox