لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مقتل أحمد حمدي لاعب نادي الإسكندرية المصري

 محادثة
مقتل أحمد حمدي لاعب نادي الإسكندرية المصري
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورة من آخر تدوينة كتبها أحمد حمدي، 22 عاما، لاعب نادي الإسكندرية للبترول لكرة القدم، قبل مقتله. وجاء في التدوينة، “اللهم جنبني سواد القلب وموت الضمير وسوء الخاتمة، واجعل لي توبة نصوحة قبل الممات”.

وبدأت القصة عندما عثر أشخاص على اللعب ملقى على الأرض، ويغرق في بركة كبيرة من الدماء، فتم نقله إلى المستشفى على الفور، حيث فارق الحياة.


وبحسب أصدقاء أحمد، أنه كان في طريقه إلى التدريبات بسيارة تاكسي، قبل أن يهاجمه مسلحون بغرض السرقة، وعندما قاومهم ورفض، قاموا بطعنه في الكتف الأيسر وأطلقوا عليه رصاصة في ظهره.

وتمكنت الشرطة من تحديد السيارة ورقمها بعد تفريغ كاميرات الشارع الذي وقعت فيه الجريمة، ليعلن، لاحقا، رئيس مباحث الإسكندرية، اللواء شريف عبد الحميد، القبض على المتهمين، الذين اعترفوا بارتكابهم الجريمة.

من جانبه، قال محمد المصري، مدرب نادي الإسكندرية لكرة القدم، إن أحمد حمدي، كان لاعبا بانتظاره مستقبل زاهر، واستحق اللعب في الدوري المصري الممتاز، مضيفا “كنا ننتظره في المران.. لكنه قتل غدرا قبل الوصول إلى النادي”.