لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الحملة الدولية للقضاء على الأسلحة النووية تفوز بجائزة نوبل للسلام

 محادثة
الحملة الدولية للقضاء على الأسلحة النووية تفوز بجائزة نوبل للسلام
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

فازت الحملة الدولية للقضاء على الأسلحة النووية بجائزة نوبل للسلام اليوم الجمعة فيما حذرت لجنة نوبل النرويجية من أن خطر اندلاع صراع نووي أصبح أكبر مما كان عليه منذ وقت طويل.

وتصف الحملة نفسها بأنها تحالف مجموعات غير حكومية في أكثر من مئة دولة. وبدأت الحملة في أستراليا وانطلقت بشكل رسمي في فيينا في العام 2007.

وقال بيريت رايس أندرسن رئيس لجنة نوبل النرويجية “نحن نعيش في عالم بات خطر استخدام الأسلحة النووية فيه أكبر مما كان عليه منذ فترة طويلة”.

وذكر أندرسن أن مديرة الحملة بياتريس فين عبرت عن سعادتها بالفوز بالجائزة.

وقالت المتحدثة باسم الحملة اليوم إن الحملة سعيدة لفوزها بالجائزة.

وقالت المتحدثة دانييلا فارانو لرويترز “نحن سعداء بالطبع. هذه أنباء عظيمة. إنه اعتراف كبير بالعمل الذي قام به أعضاء الحملة على مدى السنين ولاسيما في هيباكوشا” في إشارة إلى ناجين من قنابل نووية في اليابان.

وأضافت “كانت إفاداتهم مهمة للغاية لمثل هذا النجاح الرائع”.

وفي يوليو تموز وافقت 122 دولة على معاهدة الأمم المتحدة لحظر الأسلحة النووية لكن دولا مسلحة نوويا مثل الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا نأت بنفسها عن المحادثات.

وستقدم جائزة نوبل للسلام وقيمتها تسعة ملايين كرونة سويدية (1.10 مليون دولار أمريكي) في العاصمة النرويجية أوسلو يوم العاشر من ديسمبر كانون الأول.