لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

فيديو لـ"أصغر حراق" يثير سخط الرأي العام في الجزائر

 محادثة
فيديو لـ"أصغر حراق" يثير سخط الرأي العام في الجزائر
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

لا تزال مآسي قوارب الموت تتوالى فصولا، دون أن تتضح لها نهاية، ورغم إبتلاع البحر للألاف من الأشخاص الذي يحلمون بالوصول إلى الطرف الأخرمن البحر المتوسط ، إلا أن هذه الكوارث لم تردع الشباب الناقم والغاضب في وطنه من خوض هذه المغامرة الخطيرة التي يُعرف مسبقا أن الحظوظ في الوصول إلى ما يعتقدون أنه جنة أوروبية ضئيلة.

في مشهد اهتزت له مشاعر العديد من الجزائريين الذين وصف بعضهم هذه الواقعة بالجريمة في حق الطفولة، بينما رأى البعض الآخر أنها تعكس واقعا مريرا، حيث أصبحت رضيعة محورغضب وسخط وحديث ونقاش في الجزائر، بعد أن ظهرت في مقطع فيديو وهي في طريقها إلى أوروبا على متن أحد قوارب الهجرة غير الشرعية رفقة مجموعة من الشباب.

وأحدث الفيديو الذي نشر على مواقع التواصل الاجتماعي والذي يُظهر الرضيعة وهي تتوسط مجموعة من المهاجرين الشباب على متن قارب وبين ذراعي أحدهم يبدو أنه والدها الذي كان يعانقها قائلا “انظروا لأصغر مهاجرة سرية” ردود أفعال كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي التي دعت أغلبها إلى معاقبة هذا الأب عن هذا الفعل الذي وصف بالجريمة.

ومن بين ردود الأفعال المصدومة علق سوافي عثمان على فايسبوك قائلا: “ يتحججون بأنهم كرهوا المعيشة في البلاد وأنهم يفعلون هذا من أجل مستقبلهم …وهذا الرضيع هل هوالآخر يود ضمان مستقبله، من هي هذه الأم لي فرطت في رضيعها؟؟؟ … عندما يموتوا أوتبتلعهم الأسماك، لا يجب على أهلهم البكاء عليهم “.

frameborder="0" allowTransparency="true">

أما رشيد خنجر الكريم فعلق على يوتوب قائلا:“حتي الرضع لااله اا الله تقسم بالله لقد ضاقت علينا الدنيا بما رحبت وهذا بسبب بعدنا على الله. يا ويلكم يا مسؤولين يوم تلقون الله ويسألكم عن أمانته بماذا تردون”.

وغرد فاروق 3314 على تويتر حيث كتب” يا لطيف أصغر حراق يقلع من الجزائر