تبرئة سودانيات من تهمة ارتداء "ملابس فاضحة"

 تبرئة سودانيات من تهمة ارتداء "ملابس فاضحة"
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أعلنت محكمة سودانية السبت، أن 24 امرأة، من بينهن اثنتان من جنوب السودان، اعتقلن الخميس الماضي، لارتدائهن "ملابس فاضحة" في إحدى الحفلات النسائية، داخل صالة مغلقة، جنوب الخرطوم.

اعلان

وقال محمد السماني، العضو في قوات الأمن السودانية، إن القاضي لم ير أية جريمة وأطلق سراحهن بعد احتجازهن لأربعة أيام، لارتدائهن التنانير "القصيرة" والسراويل الضيقة.

وفرضت المحكمة غرامة قدرها عشرة آلاف جنيه سوداني (حوالي 400 دولار) على منظمة الحفل، بتهمة تقديم "معلومات كاذبة" للسلطات، و5،000 جنيه سوداني (حوالي 200 دولار)، على مالك الفرقة الموسيقية.

إذ تم الترويج للحفل عبر شبكات التواصل الاجتماعي، من قبل امرأة جنوب سودانية، على أنه حفل تجاري لعروض الأزياء.

وإثر الحادثة، طالب عدة ناشطين الحكومة السودانية بإلغاء القانون "المثير للجدل"، الذي يجرم ارتداء ملابس قصيرة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مخاوف على حياة 800 ألف سوداني.. تحذيرات من ظهور جبهة جديدة بدارفور

الأمن الغذائي هاجس السودانيين الأول بعد مرور عام على اندلاع النزاع المسلح في البلاد

عام من الحرب في السودان.. ملايين النازحين في تشاد يواجهون خطر المجاعة