عاجل

عاجل

الاتحاد الأوروبي و المكسيك..الطريق الصعبة إلى إبرام اتفاق

 محادثة
تقرأ الآن:

الاتحاد الأوروبي و المكسيك..الطريق الصعبة إلى إبرام اتفاق

الاتحاد الأوروبي و المكسيك..الطريق الصعبة إلى إبرام اتفاق
حجم النص Aa Aa

تقرير أنتجه للنشرة الدولية- عيسى بوقانون

أعلن الاتحاد الأوروبي و المكسيك،اليوم الخميس أنهما لم يفلحا،في إبرام اتفاق بشأن مناقشات ترمي إلى تحديث اتفاقية التجارة بها، مشيرا إلى مفاوضات جديدة “في بداية 2018.
وكان الطرفان قد حددا أهدافا تطمح إلى إنهاء المفاوضات في 2017،وقد قام السيد لبفندنسو غويجاردو، وزير الاقتصاد المكسيكي، بزيارة إلى بروكسل هذا الأسبوع،وكان بمعية وفد من خمسين شخصا،حيث كان المطمح يهدف إلى حل للمشاكل الخلافية.وتجدر الاشارة إلى أن المكسيك هى أول دولة فى أمريكا اللاتينية توقع اتفاقية شراكة اقتصادية وتعاون سياسى وشراكة مع الاتحاد الاوروبى فى عام 1997 ودخلت مضامينها حيز التنفيذ فى عام 2000.وقد نجم عن هذا الاتفاق خلق منطقة تجارة حرة بين الطرفين، مما أدى إلى زيادة التجارة والاستثمار ما بين الطرفين . وتضاعفت المعاملات التجارية ما بين المكسيك والاتحاد الأوروبي ثلاث مرات بين عامي 1999 و 2016، وفقا للسلطات الرسمية المكسيكية.
ويقول ريدريك إريكسون، المركز الأوروبي للاقتصاد السياسي الدولي:
“المكسيكيون في وضع صعب للغاية بمعنى أنه إذا قرر ترامب سحب أمريكا من نافتا، اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية، أو قد يؤول الأمر ربما إلى انهيار اتفاق نافتا بأكمله، تحتاج المكسيك إلى إيجاد شركاء تجاريين جدد في أجزاء مختلفة من العالم التي يمكن أن تعوض عن الخسائر التي سيتسبب فيها قرار ترامب”