لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

إسرائيل تخير المهاجرين الأفارقة بين المغادرة أو السجن

 محادثة
إسرائيل تخير المهاجرين الأفارقة بين المغادرة أو السجن
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أصدرت الحكومة الإسرائيلية تعليمات بحق آلاف المهاجرين الأفارقة، تدعوهم من خلالها إلى مغادرة البلاد، وإلا أدخلوا السجون.

وسيتلقى كل مهاجر أكثر من 3آلاف دولار خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، وسيخيرون بين العودة إلى بلادهم أو الذهاب إلى بلد آخر.

وأغلب هؤلاء المهاجرين هم من إريتريا والسودان ويقولون إنهم هربوا من الاضطهاد والحروب، بينما تعتبرهم إسرائيل مهاجرين جاؤوها بحثا عن العمل.

وهددت السلطات الإسرائيلية هؤلاء بأنهم إذا لم يغادروا الدولة العبرية فإنها ستشرع في الزج بهم في السجون، ابتداء من شهر نيسان/أبريل المقبل.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو قال إن تدفق أعداد عير محددة من المهاجرين الأفارقة يمكن أن يهدد صبغة "يهودية الدولة الإسرائيلية"، في وقت تتحدث وسائل إعلامية عن ممارسات عنصرية يتعرض لها يهود الفلاشا في إسرائيل.

من جانبها قالت وكالة غوث اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن الخطة الإسرائيلية تنتهك القوانين الإسرائيلية والدولية، فيما قالت الحكومة الإسرائيلية إن عودة المهاجرين الأفارقة ستكون إرادية بمعاملة إنسانية.

ولا يشمل قرار السلطات الإسرائيلية الأطفال والعجائز وضحايا الاستعباد والاتجار بالبشر.

ويوجد وفق السلطات الإسرائيلية حوالي 38 الف مهاجر في إسرائيل أقل من الف وخمسمائة منهم يوجدون في الحجز، وجميعهم تسللوا إلى إسرائيل عبر منافذ أخرى غير المعابر الحدودية.