لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

جرحى في انهيار طابق في مقر بورصة جاكرتا

 محادثة
twitter
twitter
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أصيب عشرات الأشخاص جراء انهيار طابق في مقر بورصة اندونيسيا صباح هذا الاثنين وسقوط الركام في الباحة الداخلية بحسب ما أفادت وسائل الإعلام المحلية. دون تسجيل وفيات حتى الساعة.

وأعلن المتحدث باسم شرطة جاكرتا ارغو يوونو لمحطة "مترو تي في" التلفزيونية "لا زلنا نحقق في الاسباب، ولكن في الوقت الراهن الاولوية للمصابين".

وسقط الركام في الطابق الأرضي من البرج الثاني للمجمع، حسب ما قاله المتحدث باسم بورصة اندونيسيا رضا انديكا لوسائل الإعلام، موضحا أن الأمر ليس انفجارا."

وطوقت الشرطة المبنى بينما كان الناس يفرون منه في حين تم نقل المصابين وبينهم طلبة يزورون المبنى على محفات.

وقال رئيس البورصة تيتو سوليستيو للصحفيين أمام المبنى "جميع العاملين في البورصة بخير وجرى الاطمئنان عليهم. ولم يتأثر نظام العمل".

وأضاف ستيو واسيستو المتحدث باسم الشرطة الوطنية "يمكننا تأكيد أن هذا لم ينجم عن قنبلة".

وذكر مسؤول بالشرطة أن انهيار طابق أوسط بين طابقين في المبنى يوم الاثنين لم ينجم عن انفجار قنبلة.

وعرضت وسائل الإعلام المحلية صورا وفيديوهات لعشرات الأشخاص وهم يسارعون بالخروج من المبنى متعدد الطوابق.

فتحت بورصة إندونيسيا أبوابها من جديد لعقد جلسة بعد ظهر الاثنين.

وقال رئيس البورصة تيتو سوليستيو للصحفيين أمام المبنى بوسط جاكرتا "جميع العاملين في البورصة بخير وجرى الاطمئنان عليهم. ولم يتأثر نظام العمل".

وتقع بورصة اندونيسيا وسط جاكرتا، وتضم مكتبا للبنك الدولي في الطابق الثاني عشر، بحسب موقعها الالكتروني.

ويتكون مجمع بورصة إندونيسيا من برجين واستهدفه تفجير بسيارة ملغومة نفذه إسلاميون متشددون في سبتمبر أيلول من العام 2000.