عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الداعية المصري عمرو خالد ينضم للنقاش حول نهاية العالم

محادثة
الداعية المصري عمرو خالد ينضم للنقاش حول نهاية العالم
حجم النص Aa Aa

في الوقت الذي تتحدث فيه دراسات عن نهاية العالم من منظور علمي بحت، انضم الداعية المصري عمرو خالد للسجال الدائر بمقارنة ما يقوله العلماء بما ذُكر في القرآن.

وقال خالد إن ما قاله علماء الفيزياء عن نهاية العالم يتماشى مع ما جاء في القرآن منذ أكثر من 14 قرناً من الزمان.

وأضاف خالد خلال إحدى حلقات برنامج "بالحرف الواحد" الذي يقدمه على صفحاته بمواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ويوتيوب، أن رؤية علماء الفيزياء كستيفين هوكنغ وجوزيف ليكين وبنيامين ألاناك تطابق آيات القرآن الخاصة بفناء العالم.

اقرأ المزيد: 

فيزيائيون: يمكن لأسلحة الذكاء الإصطناعي ان تدمر البشرية

الداعية عمرو خالد يصف حاجا بالسخيف بسبب شارة "رابعة"

ويعتمد التفسير العلمي لهؤلاء العلماء على نظرية تكتل كل شيء ليتفكك ويعود كما بدأ وهو ما سيحدث عند نهاية الكون بحسب وصف خالد.

وقال خالد: "في سورة التكوير، أقسم القرآن بمجموعات مقرون بها فقدان الكتلة ونهاية العالم لا نراها، تجري وسرعان ما تختفي وتعود إلى مكانها الأصلي كما كانت. قال تعالى (فَلَا أُقْسِمُ بِالْخُنَّسِ* الْجَوَارِ الْكُنَّسِ)".

وأضاف: "وفقاً لما يقوله الفيزيائيون إننا على الحافة بين الاستقرار أو غير الاستقرار، وأن احتمالية انهيار الكون وزواله قائمة وموجودة، فإن هذا ما يخبرنا به القرآن الكريم منذ أكثر من 1400 سنة".

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox