لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

شاهد: لحظات خروج رهائن من مناطق المعارضة السورية في إطار اتفاق اليرموك

 محادثة
حافلات تقل السكان ضمن إطار اتفاق اليرموك
حافلات تقل السكان ضمن إطار اتفاق اليرموك -
حقوق النشر
لايمكن لرويترز التحقق من صحة الصورة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال الإعلام السوري إنه تم تحرير 42 رهينة كانوا محتجزين لدى فصائل من المعارضة في محافظة إدلب وذلك في إطار اتفاق تم التوصل إليه بين هيئة تحرير الشام المناوئة للنظام السوري من جهة، وبين الجيش السوري وروسيا من جهة أخرى.

ووصل الرهائن إلى جانب جرحى تم إخراجهم من بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين على متن حافلات إلى منطقة خاضعة لسيطرة الحكومة السورية عند "معبر العيس" القريب من مدينة حلب.

وأظهرت لقطات بثها التلفزيون الرسمي مباشرة نساء وأطفالا ورجالا بينهم بعض الجنود يبكون ويحتضنون أقرباءهم في الحافلة.

وينحدر المختطفون الذين أطلق سراحهم اليوم من قرية اشتبرق في جسر الشغور بريف إدلب التي خضعت إلى سلطة فصائل من المعارضة في 26 نيسان/ أبريل 2015 .

وفي الوقت عينه قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن خمس حافلات تقلُّ مقاتلين من هيئة تحرير الشام وعائلاتهم وصلت إلى المعبر ذاته، بعد أن تم إجلاؤهم من مخيم اليرموك ليتم نقلهم إلى محافظة إدلب بحسب الاتفاق.

ولم تحصل يورونيوز على أية مشاهد مصورة للحافلات التي كانت تقل مقاتلي المعارضة السورية وعائلاتهم.

للمزيد:

ويقضي اتفاق "اليرموك" بإخراج نحو 1200 شخص من بلدتي كفريا والفوعة المواليتين للنظام والمحاصرتين من قبل فصائل معارضة متشددة في محافظة إدلب، مقابل إخلاء كامل الجيب الخاضع لسيطرة "هيئة تحرير الشام" في مخيم اليرموك الذي يشن الجيش السوري حملة شرسة للسيطرة عليه.