عاجل

عاجل

فيكتور أوربان يزور بروكسل سراً

 محادثة
تقرأ الآن:

فيكتور أوربان يزور بروكسل سراً

رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان
@ Copyright :
اسوشايتد برس
حجم النص Aa Aa

رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان زار العاصمة البلجيكية بروكسل سراً يوم الأربعاء. ولم يعرف عن هذا الحدث سوى ما أعلنه، يوم الخميس، من بودابست، وهو أن محادثاته دارت حول كيفية مساعدة حزب فيديز في فوز حزب الشعب الديمقراطي في انتخابات نواب البرلمان الأوروبي العام المقبل.

لكن أوربان كان قد التقى رئيس هذا الحزب ورئيس الكتلة التي تحمل الاسم نفسه في البرلمان الأوروبي وهما على التوالي جوزيف دول ومانفريد ويبير.

ويبير في لقاء مع يورونيوز في مقر البرلمان الأوروبي، رفض الإفصاح عن الأهداف التي دفعت بأوربان، والذي هو ايضاً زعيم حزب فيديز المعادي للمهاجرين، بالقيام بهذه الزيارة السرية. واكتفى بالقول مؤكداً "اتفقنا على ألّا نفصح عنها".

ويبير كان قد صرّح أن هناك "حدود لأوربان أيضاً داخل كتلة حزب الشعب الأوروبي". وفق موقع "إي يو أوبزرفر" الاخباري الالكتروني فإن نواب هذه الكتلة التي ينضوي تحت لوائها حزب أوربان الحاكم "فيديز" بدأت تشتكي من تصرفات رئيس الوزراء الذي أعيد انتخابه مؤخراً.

وأضاف الموقع أنه خلال اجتماع هذه الكتلة النيابية الأوروبية، يوم الأربعاء الماضي، تعرض أوربان لانتقادات واسعة "لا ترحم" من قبلهم بسبب سياسته، وأنه "يسيء لسمعة" الكتلة. وما يزيدهم حساسية تجاهه هو دفاعهم عنه في الوقت الذي يستمر فيه بتحدي قوانين وقيم الاتحاد الأوروبي.

وتقول صحيفة "لوتان" السويسرية، إن زعيما الحزب والكتلة النيابية استدعيا أوربان للتحاور معه بشأن "قيم الاتحاد الأوروبي ودولة القانون".

لكن ما يجب الإشارة اليه، هو أن زيارة أوربان تزامنت مع اعلان المفوضية الأوروبية استعدادها لوقف المساعدات التي تقدمها للدول التي لا تحترم المبادئ الأساسية للاتحاد الأوروبي بدءاً من استقلال العدالة ونزاهتها وحتى قبول استقبال اللاجئين.