عاجل

عاجل

طباخو إسبانيا يضيفون الأزهار لمأكولاتهم.. ما رأيكم؟

 محادثة
تقرأ الآن:

طباخو إسبانيا يضيفون الأزهار لمأكولاتهم.. ما رأيكم؟

أزهار قابلة للأكل بنكهات مختلفة
@ Copyright :
آنا للادو ليورونيوز
حجم النص Aa Aa

الورود قابلة للأكل، وهي ليست مخصصة فقط لتزيين الأطباق، فهذه البتلات الملونة تضفي نكهة مميزة للمأكولات التي نعشقها.

ومن بين هذه الأزهار واحدة تسمى الزوتشان، والمعروفة بزهرة "ألم الأسنان"، بسبب خصائصها الصحية، عند تناولها فقد تشعر بشحنة كهربائية تسري في جسدك، مع شعور بالتخذير على مستوى طرف اللسان والشفتين.

اكزافير بيتراس والذي يزرع هذه النبتة في بستانه في قرية "أوليسا دي مونتسيرات" الإسبانية يقول: "إن طعمها أقرب إلى طعم البطارية عندما تلامس لسانك على أحد قطبيها"، هو أيضا يبيع الأزهار في أحد أسواق الطعام في مدينة برشلونة.

غويلم غليرا مالك مطعم راسوتيرا في كتالونيا هو أحد زبائن بيتراس، يستخدم هذه الزهرة لتحضير طبق "الريزوتو"، ألمح إلى أن أول من استخدم هذه الزهرة في مكونات الطعام، هو الشيف فيرران أدريا، حيث اضافها إلى الحليب والسلطات والحساء واللحوم والعصائر أيضا.

ويشير بيتراس إلى أن هنالك أزهار أخرى غير الزوتشان في حديقته، والتي ستلفت الأنظار أيضا، بعضها لديه طعم الخردل أو الثوم أو خل التفاح وحتي خل الرمان.

بدأت عائلة بيتراس العمل على زراعة هذه الأزهار قبل ثلاثين عاما، في البداية بدأوا ببيع الخضار، لكن زبائنهم طالبوهم بالبدء بزراعة وبيع هذه الأزهار، ليصبحوا في هذه الفترة من أهم بائعي هذه الأزهار في اسبانيا، حيث ينتجون حوالي 50 نوعا مختلفا من الأزهار القابلة للأكل.

للمزيد:

نوع من الخضار قد يقيك الزهايمر والشيخوخة

السويد تقر بتركية أحد أشهر أطباقها التقليدية

بيتراس أصبح مسؤولا عن هذه المهمة منذ ثماني سنوات تقريبا، بعدما تقاعد والده، أكد أنهم يبيعون هذه الأزهار لحوالي 200 طباخ محترف، ويبيعونها أيضا للزبائن بشكل مباشر، ويقول: "إنه قطاع ينمو بسرعة، فشركتنا تطورت خلال السنوات القليلة الماضية بشكل كبير، ولم نصل حتى الآن للذروة، وهذا سببه الابداع المتزايد في فن الطبخ".

الشيف اكسافير مورون، أحد الطهاة في مطعم معروف في برشلونة، تحدث عن فكرة فريدة ابتكرها، حيث يستخدم زهرة البيسكو، ليضيفها كاملة بشكلها إلى العصائر، فيبدو للناس بأنهم يتناولون من الزهرة مباشرة، والتي بدورها تضيف نكهة حامضة على العصير، ويقول:"نسعى دائما لمفاجأة الناس".