الطاهي والإعلامي الأميركي أنطوني بوردان يضع حداً لحياته في فرنسا

الطاهي والكاتب والاعلامي انطوني بوردان مع جائزة إيمي
الطاهي والكاتب والاعلامي انطوني بوردان مع جائزة إيمي Copyright رويترز
بقلم:  Randa Allaf
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

بوردان الذي كان في مدينة ستراسبورغ الفرنسية لتصوير حلقته الجديدة من مسلسل "أجزاء مجهولة" وجده صديقه إيريك ريبيرت جثة هامدة في إحدى غرف الفندق، صباح الجمعة

انطوني بوردان الكاتب والطاهي والاعلامي الحائز على جائزة إيمي، وجد ميتاً في منزله، يوم الجمعة. شبكة سي.أن.أن التي يتعامل معها أكدت الخبر وقالت إن سبب الوفاة هو إقدامه على الانتحار.

اعلان

بوردان الذي كان في مدينة ستراسبورغ الفرنسية لتصوير حلقته الجديدة من مسلسل "أجزاء مجهولة" أو"Parts Unknown"، وجده صديقه إيريك ريبيرت جثة هامدة في إحدى غرف الفندق، صباح الجمعة.

بوردان في الحادية والستين من العمر بدأ مسيرته كطاه، واشتهر في العام 2000 مع كتابه "مطبخ سري: مغامرات في فن الطهي"، الذي لاق رواجاً كبيراً. ثم دخل عالم التلفزيون في العام 2013 مع شبكة سي.أن.أن في برنامج يجول فيه حول العالم للتعرف على العادات الغذائية لكل بلد.

في هذه التغريدة التي هي إحدى آخر تغريداته على موقعه تويتر تحدث بوردان عن الجهد الذي يبذل في الإنتاج التلفزيوني. وتشير هذه الكلمات التي نشرت قبل أربعة أيام الى أنه كان موجوداً في هونغ كونغ.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الموت يُغيّب "طاهي القرن" الفرنسي جويل روبوشون

شقيقة ملكة هولندا تقدم على الانتحار في بلدها الأرجنتين

إرتفاع معدلات الانتحار في الولايات المتحدة بشكل دراماتيكي