عاجل

عاجل

الجيش السوري يقصف مواقع للمعارضة جنوب غرب سوريا

 محادثة
تقرأ الآن:

الجيش السوري يقصف مواقع للمعارضة جنوب غرب سوريا

الجيش السوري يقصف مواقع للمعارضة جنوب غرب سوريا
حجم النص Aa Aa

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الجيش السوري وحلفاءه قصفوا مقاتلي المعارضة في مدينة درعا بجنوب غرب البلاد يوم الجمعة وقتل ستة أشخاص على الأقل.

وأفاد المرصد بأن الجيش قصف بلدتي كفر شمس والحارة قرب الحدود مع هضبة الجولان التي تحتلها إسرائيل.

وهذا أكبر عدد من القتلى يسقط منذ جرى الاتفاق على منطقة لخفض التصعيد في جنوب غرب سوريا العام الماضي بين روسيا، حليفة دمشق، والأردن والولايات المتحدة.

وينظر إلى المنطقة على نطاق واسع على أنها بؤرة ساخنة محتملة لمزيد من التصعيد في الصراع.

اقرأ أيضاً :

الجيش السوري يستعيد السيطرة على منطقة الحجر الأسود من داعش

وتعهد الرئيس السوري بشار الأسد باستعادة كل شبر من سوريا ويستعد لهجوم على مقاتلي المعارضة الذين يسيطرون على مناطق في جنوب غرب البلاد متاخمة لإسرائيل والأردن.

وتعتمد مكاسبه العسكرية في الحرب في جانب منها على دعم من إيران والفصائل الشيعية المتحالفة معها، والتي تشمل جماعة حزب الله اللبنانية، والتي تسهم جميعاُ بقوات برية.

وتريد إسرائيل إخراج هذه القوات من كل الأراضي السورية لكنها تشعر بقلق على وجه الخصوص من وجود هذه القوات قرب حدودها ونفذت عدداً من الضربات الجوية مستهدفة إياها. وتعتبر إسرائيل إيران أكبر تهديد خارجي لأمنها بينما تنظر إلى حزب الله على أنه أكبر خطر على حدودها.

وحذرت الولايات المتحدة دمشق من أنها ستتخذ إجراءات حازمة وملائمة للرد على أي انتهاكات في منطقة خفض التصعيد بجنوب غرب سوريا.

ونشوب أي معركة كبيرة في تلك المنطقة يهدد بتصعيد كبير في الحرب السورية المستمرة منذ سبع سنوات لتضع إسرائيل في مواجهة مباشرة مع إيران وحلفائها.

وقال الأسد في مقابلة يوم الأربعاء إن حكومته لا تزال تسعى للتوصل إلى حل سياسي في جنوب غرب البلاد لكنها ستلجأ للقوة العسكرية إذا فشل هذا الخيار.

للمزيد على يورونيوز:

الأسد: لا قواعد عسكرية إيرانية في سوريا لكن لن نتردد بالسماح بها إذا كانت هناك حاجة لها

الأسد لا يستبعد الصدام المباشر بين جيشه والقوات الأمريكية

وقال قيادي في التحالف العسكري الذي يدعم الأسد هذا الأسبوع أيضاً إن الاستعدادات لشن هجوم في المنطقة اكتملت وإن الحكومة نصبت دفاعات جديدة مضادة للطائرات قرب الجولان.