لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

القضاء الفرنسي يتهم شركة لافارج للإسمنت بـ"التواطؤ في جرائم ضد الإنسانية وتمويل الإرهاب" في سوريا

 محادثة
شعار شركة لافارج
شعار شركة لافارج -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال مصدر قضائي، الخميس، إن شركة الإسمنت الفرنسية السويسرية "لافارج" خضعت لتحقيق رسمي بشأن مزاعم بتمويل أنشطة إرهابية في سوريا، والمساعدة في ارتكاب جرائم ضد الإنسانية وتحريضها.

ويتهم القضاء الفرنسي الشركة بـ"تمويل الإرهاب والتواطؤ في جرائم ضد الإنسانية" في سوريا.

وبدأ المدعي الفرنسي العام الماضي تحقيقا في "تمويل مشروع إرهابي" مشتبه به من قبل شركة الإسمنت في سوريا، واعترفت الشركة العام بأنها دفعت جماعات مسلحة للحفاظ على مصنع يعمل.

كما أعلنت مصادر قضائية فرنسية الشهر الماضي أن تحقيقات استمرت 11 شهرا، كشفت أن الشركة الفرنسية السويسرية للإسمنت كانت تدعم التنظيمات الإرهابية في سورية، ومنها تنظيم "الدولة الإسلامية".

من جانبه، أخضع المدعي العام الماضي عدة مدراء سابقين كبار في "لافارج" و "لافارج هولسيم" لتحقيق رسمي.

للمزيد على يورونيوز:

كما وجّه القضاء الفرنسي في أيلول/ سبتمبر 2017 تهمة "تمويل مخطط إرهابي" لإريك أولسن، المدير العام السابق لشركة لافارج هولسيم، وذلك في إطار تحقيق حول قيام الشركة بتمويل تنظيم "الدولة الإسلامية" بصورة غير مباشرة.

واندمجت لافارج مع شركة هولسيم السويسرية في عام 2015، لتصبح لافارج هولسيم.