عاجل

عاجل

مصري يتحدى قصر قامته وسخرية الآخرين ليصبح لاعب كمال أجسام

 محادثة
تقرأ الآن:

مصري يتحدى قصر قامته وسخرية الآخرين ليصبح لاعب كمال أجسام

مصري يتحدى قصر قامته وسخرية الآخرين ليصبح لاعب كمال أجسام
حجم النص Aa Aa

ذات يوم، قرر شاب قصير القامة أن يحقق حلمه ويحصل على جسم بعضلات قوية كي يصبح لاعب كمال أجسام محترف. لكن من حوله سخروا منه لأنهم وجدوا حلمه أكبر بكثير من حجمه.

عمرو إبراهيم ذو ال16 ربيعاً، تحدى سخرية الآخرين وأصرّ على العمل بجد لتحقيق حلمه وإثبات قدرته على الوصول لهدفه. بدأ الشاب بارتياد إحدى الصالات الرياضية في مدينة كفر الدوار شمال مص**ر**، وكان عمره لا يتجاوز ال14 عاماً وقتها، وبعد عامين من التدريب كسب إعجاب مدربيه وزملائه في الصالة.

رحلة عمرو لتحقيق هدفه كانت محفوفة بالصعوبات، حيث تواني عدة مدربين عن تقديم المساعدة له بذريعة أن حجمه لا يسمح له بالوصول إلى ما يريد.

واليوم بعد أن أثبت عمرو بإصراره وصبره أنه قادر على خوض التحدي، أصبح مدربه أكثر إصراراً على مساعدته والوقوف إلى جانبه.

اقرأ أيضاً:

الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة يرقصون الفلامنكو أيضا

اليوم العالمي لمتلازمة داون، فرصة للتوعية لهذا المرض

كسرت حاجز الإعاقة وحققت حلمها

يقول الشاب الطموح : "الجميع كان ينظر إلى بسخرية، اعتقدوا أنني لن استطيع أبداً الحصول على الجسم الذي أريده وأنّ التدريب هو مضيعة للوقت، لكنني كنت مصمماً على بلوغ هدفي".

بطول لا يتجاوز ال 112 سنتيمتراً ووزن 40 كيلواغراماً، يخضع الشاب لبرنامج تدريبي مماثل تقريباً لمستوى لاعب كمال أجسام متوسط المستوى. وسيشارك في إحدى المسابقات في مدينة الإسكندرية ضد لاعبين من أوزان أثقل من وزنه ولا يعانون من نفس مرضه.

يقول مدربه الشخصي : "أداء عمرو أفضل ممن هم أكبر منه سناً وأكثر خبرة، لديه قوة كبيرة وإرادة عالية أثناء التدريب".

وتمنى عمرو من الجهات المسؤولة في مصر أن توفر التسهيلات اللازمة للاعبين الذين يعانون من نفس مرضه في جميع المجالات الرياضية.

ويعاني الكثير من ذوي الاحتياجات الخاصة في مصر من الإهمال وقلة الاهتمام وخاصة في مجال الرياضة.