عاجل

عاجل

استقالة وزير البيئة الفرنسي بسبب سياسات تتعلق بالمناخ وأهداف بيئية

 محادثة
تقرأ الآن:

استقالة وزير البيئة الفرنسي بسبب سياسات تتعلق بالمناخ وأهداف بيئية

استقالة وزير البيئة الفرنسي بسبب سياسات تتعلق بالمناخ وأهداف بيئية
حجم النص Aa Aa

أعلن وزير البيئة الفرنسي نيكولا أولو استقالته يوم الثلاثاء مشيرا إلى خيبة أمله بسبب عدم إحراز تقدم فيما يتعلق بسياسات مواجهة تغير المناخ وأهداف بيئية أخرى. وقال أولو إن قراره الذي اتخذه مساء الاثنين جاء نتيجة "تراكم خيبات" إزاء اتخاذ خطوات غير كافية لمعالجة تغير المناخ وحماية التنوع الطبيعي ومواجهة التهديدات البيئية الأخرى.

وأضاف أولو، وهو مقدم برامج سابق ومن دعاة حماية البيئة، لإذاعة (فرانس أنتير) أنه لم يبلغ الرئيس إيمانويل ماكرون بعد بقرار استقالته.

للمزيد على يورونيوز:

ما هي بلدان الاتحاد الأوروبي التي تكافح حقا ظاهرة الاحتباس الحراري؟

الاحتباس الحراري... درجات حرارة قياسية في 2018 وتغيرات مناخية قد تهدد إنتاج الغذاء مستقبلاً

وقال أولو إن فرنسا فعلت الكثير مقارنة بدول أخرى في مجال البيئة، ولكن تلك الخطوات الصغيرة لا تكفي على حد قوله.

ويبدو أن الاستقالة أضحت حتمية، بما أن المدافعين عن حماية البيئة كانوا انتقدوا دخول أولو إلى الحكومة منذ البداية، بسبب سياسة الحكومة المعتمدة خاصة فيما يتعلق بالنووي.

وأوضح أولو أنه لن يستطيع تحقيق الأهداف لوحده في مجال البيئة والمناخ، مبينا أن له شيء من التأثير ولكن ليست له السلطة، ووصف قرار الاستقالة بأنه يعبر عن الشرف والمسؤولية.

وأعرب أولو عن تعاطف ودعم كل من رئيس الوزراء ورئيس الجمهورية معه على مدى 14 شهرا من توليه المنصب، لكنه انتقد الحكومة التي لم تعرف كيف تعطي الأولوية للرهانات البيئية على حد قوله، وكان أولو تجرع خلال تلك الفترة قرارات مخالفة لقناعاته، مثل تبنيه مسألة تأجيل الهدف الخاص بإسهام الطاقة النووية في إنتاج الكهرباء إلى 50% حتى سنة 2025 ، والدخول في اتفاق التبادل الحر بين الاتحاد الأوروبي وكندا، والتخفيض من ثمن رخصة الصيد إلى النصف سنويا من 400 إلى 200 يورو.