لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

شاهد: محمد صلاح يفتح النار على اتحاد الكرة المصري

 محادثة
شاهد: محمد صلاح يفتح النار على اتحاد الكرة المصري
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

تفاقمت الأزمة التي بدأت بين لاعب منتخب مصر لكرة القدم ونادي ليفربول الإنجليزي محمد صلاح ومسؤولي اللعبة في مصر في ظل تراشق الطرفين بالاتهامات وهو ما تطور بإصدار اللاعب ثلاث مقاطع فيديو لشرح وجهة نظره من القضية المثارة.

اللاعب الأشهر في مصر والعالم العربي كانت لديه عدة ملاحظات قال إنها لصالح المنتخب المصري ولاعبيه. فقرر إرسال، عبر وكيله، رسائل لاتحاد الكرة المصري جاء في فحواها عدة مقترحات.

ولم يجب اتحاد الكرة المصري على الرسائل بسبب، إجازة عيد الأضحى المبارك، طبقا لتصريح الاتحاد وهو ما اعتبره اللاعب مماطلة.

وطالب صلاح الاتحاد بالإجابة على الرسائل قائلا عبر تغريدة: "ليس من الطبيعي ألا يجيب اتحاد الكرة المصري على رسائلي".

فأجاب اتحاد الكرة المصري، عبر بيان، قال فيه إنه عقد اجتماعا طارئا أمس الاثنين لحل الأزمة. وجاء في مطلع البيان الآتي:

اتحاد الكرة لم يتلق أي اتصالات أو رسائل أو مخاطبات مباشرة من أي من لاعبي المنتخب الوطني الأول، وبالأخص من جانب النجم محمد صلاح كما تردد، وكل ما تلقاه الاتحاد من مخاطبات رسمية من جانب الوكيل الكولومبي للاعب.

وهاجم البيان "أسلوب" رامي عباس، وكيل صلاح ومحاميه، متهما إياه بإثارة الفتنة بين منظومة اتحاد الكرة المصرية وأحد أبنائها.

واختار صلاح أن يجيب على الاتحاد في ثلاثة فيديوهات:

المقطع الأول: صلاح يوضح: "لم أطلب التمييز بل أردت المصلحة العامة للاعبي المنتخب"

المقطع الثاني: محمد صلاح:" لدينا ما يكفي من إمكانيات مادية من شأنها أن تساعد اللاعبين على الراحة والتركيز.. و أرفض صعود الجماهير إلى غرف نوم اللاعبين لالتقاط صور"

صلاح: "وصلنا للعام 2018 ومازالنا ننعت الأشخاص بجنسياتهم"، يقول صلاح في إسقاط على استخدام الاتحاد المصري لكلمة "كولومبي" في وصف محاميه الخاص.

تجدر الإشارة إلى أن المنتخب المصري سيقابل النيجر في ثاني جولات تصفيات كأس أمم إفريقيا يوم 8 سبتمبر-أيلول المقبل في برج العرب. فهل سيلعب صلاح مع منتخب بلاده في ظل الأزمة الدائرة؟

للمزيد على يورونيوز: