مزارعون إسرائيليون يقاضون حماس في لاهاي بسبب الطائرات الورقية

مزارعون اسرائيليون أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي
مزارعون اسرائيليون أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي Copyright اسوشايتد برس
بقلم:  Randa Abou Chacra
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

كما يطلب هؤلاء المزارعون الاسرائيليون من المحكمة فتح تحقيق مع مسؤولي وقادة حركة حماس...

تقدم عدد من المزارعين الإسرائيليين، يوم الاثنين، بشكوى لدى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، في هولندا، يتهمون فيها حركة حماس بارتكاب جرائم حرب ضدهم، وبإصدار أوامر بخرق حدود قطاع غزة مع إسرائيل وإضرام النيران عمداً في الحقول.

اعلان

هؤلاء المزارعون الذين يطلبون من المحكمة الدولية فتح تحقيق مع مسؤولي وقادة الحركة، ينتظرون موافقتها. هذا ما أشارت له المحامية المكلفة بتقديم هذه الدعوى وتدعى نيتسانا دارشان لينير.

وأضافت المحامية "من الناحية المبدئية، فتحت أبوابها أمام مثل هذه التحقيقات. وبعد موافقة المحكمة على اتخاذ هذا الصراع تحت جناحيها، سيحين الوقت (...) كي نقول إننا ضحايا هذا الصراع، أراضينا تحرق، نقتل على يد الإرهابيين ونملك الحق في تقديم شكوى جرائم حرب".

في الأشهر الأخيرة، قادت حماس احتجاجات جماهيرية منتظمة على طول الحدود التي تهدف جزئياً إلى رفع الحصار الإسرائيلي - المصري الذي دام عشر سنوات.

منذ آذار/مارس الماضي، تعم الاحتجاجات القطاع مطالبة برفع الحصار الإسرائيلي والمصري عنه والذي بدأ منذ عشر سنوات.

وفي هذه الاحتجاجات قتل 125 فلسطينياً بنيران إسرائيل، وجندياً اسرائيلياً. وخلالها أطلق المحتجون الطائرات الورقية والبالونات الحارقة على إسرائيل ما أدى لنشوب حرائق وصلت لأراض زراعية وقضت على بعض الماشية.

إسرائيل التي لم تتوقف عن مهاجمة المحتجين قالت إنها تدافع عن حدودها ضد محاولات حماس التسلل والقيام بهجمات. لكن العدد الكبير من المتظاهرين المدنيين العزل الذين قتلوا وجرحوا عرَّضها لانتقادات دولية شديدة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الحياة تعود لمدارس "الأونوروا" في غزة وسط تخوف من عجز مالي هائل قد يؤدي لإغلاقها

هنية: صفقة القرن في موت سريري وسنرفع الحصار دون ثمن سياسي (فيديو)

إسرائيل: سنسمح بدخول البضائع إلى غزة حال استمرار الهدوء الحدودي