عاجل

عاجل

نصف مليون دولار مقابل صورة مع باراك أوباما

 محادثة
تقرأ الآن:

نصف مليون دولار مقابل صورة مع باراك أوباما

 نصف مليون دولار مقابل صورة مع باراك أوباما
حجم النص Aa Aa

جاب الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما الأسبوع الماضي بلدان النرويج وفنلندا والدنمارك شمال غرب القارة الأوروبية ليلقي فيها محاضرات، شأنه في ذلك شأن غالبية الرؤساء والمسؤولين السابقين في الغرب.

وتحدث أوباما في محاضراته ولقاءاته في البلدان المذكورة حول قضايا المناخ والتنوع والشعوبية ، إضافة إلى تجربته الشخصية.

وقدّرت مجلة "فوربس" الأمريكية أن رجال أعمال أوروبيين أنفقوا مبلغ 508.624 دولار لقاء التقاط صورٍ لهم مع الرئيس الرابع والأربعين للولايات المتحدة.

وأشارت مجلة "فوربس" الأمريكية إلى أن منتدى أوسلو للأعمال في النرويج استضاف أوباما الأربعاء الماضي، وكانت تذاكر الشخصيات الهامة تباع بمبلغ 3.912 دولار للشخص الواحد، وقام خمسون شخصاً بشراء تلك التذاكر التي أتاحت لكل واحد منهم لقاء قصيرا ومصافحة باليد وصورة فوتوغرافية مع أوباما.

ولفتت المجلة إلى أن أوباما تحدث بضع لحظات فقط مع كل واحد منهم، قبل أن يتوجه إلى بقية الحاضرين في القاعة والبالغ عددهم 3000 شخص.

وتحدث أوباما خلال اللقاء عن ماضيه وخططه للمستقبل، فيما تجنب التطرق إلى قضايا سياسية شائكة يشهدها العالم في الوقت الراهن، حسب المصدر المشار إليه.

وكانت الأسئلة التي طرحت على أوباما من جانب المقدم "ضعيفة"، على شاكلة: "إذا كنت رئيسا مرة أخرى، ليوم واحد، ماذا كنت لتفعل ولماذا؟"، و"ما النصيحة التي تقدمها لنفسك، إذا قابلت نفسك في سن العشرين؟".

وفي اليوم التالي، حسب ما ذكرت "فوربس" شارك أوباما في منتدى الأعمال الشمالي في العاصمة الفنلندية، هلسنكي، حيث بيعت 73 تذكرة لكبار الشخصيات سعر كل واحدة منها 3700 يورو، وتمكّن حامل تلك التذكرة من الحصول على شرف التقاط صورة مع الرئيس الأمريكي السابق.

وذكرت المجلة الأمريكية أن الرئيس أوباما كان واحدا من أغلى المتحدثين في العالم خلال العام الماضي، فقد تقاضى مبلغ 400 ألف دولار للخطب التي ألقاها في وول ستريت.

للمزيد في يورونيوز: