عاجل

عاجل

أسماء الأسد تخسر شعرها بسبب العلاج الكيميائي من السرطان

تقرأ الآن:

أسماء الأسد تخسر شعرها بسبب العلاج الكيميائي من السرطان

أسماء الأسد في اجتماع
@ Copyright :
الموقع الرسمي لأسماء الأسد على فيسبوك
حجم النص Aa Aa

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة جديدة لأسماء الأسد (42 عاما)، زوجة الرئيس السوري، بشار الأسد، بعد نحو شهرين من إعلان إصابتها بسرطان الثدي. وأظهرت الصورة السيدة السورية الأولى، وقد غطت رأسها بوشاح، فيما بدا وكأنها تخفي تساقط الشعر الذي قد يتسبب به العلاج الكيميائي وفقًا لنشطاء على الإنترنت.

الحساب الرسمي لأسماء الأسد على موقع فيسبوك نشر بعد ساعات الصورة التي تم تناقلها على مواقع التواصل معلقا بأن هذه الصور "ليست إلا انعكاس أكثر من عادي لقوتها وبأسها وشفافيتها". وبعد نحو ساعة عاد الحساب ونشر صورة أخرى وهي تضع الوشاح ذاته على رأسها أثناء "ترؤس اجتماع" حضره عدد من الأشخاص.

وقد حظيت الصورة بتعليقات متباينة من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، فتمنى البعض لها الشفاء السريع، ورأى آخرون أن "العلاج الكيميائي" ليس إلا بعضا من الآلام التي حلت بالسوريين بسبب الحملة العسكرية التي يشنها الرئيس الأسد ضد معارضيه.

ومن ثم نشرت الصفحات المؤيدة للرئيس بشار الأسد صورة أخرى لأسماء الأسد وهي ترتدي الوشاح واللباس والحلي ذاتها، ولكن مع ابتسامة مشرقة، مع التأكيد على الرسالة الإيجابية والإرادة القوية لسيدة سوريا الأولى.

اقرأ أيضا:

وكان الإعلان الأول عن تشخيص مرض سرطان الثدي لدى أسماء الأسد، قد تمّ من خلال صورة نشرها موقع الرئاسة السورية، في 8 من آب/ أغسطس الماضي وهي ترتدي ملابس فضفاضة، وتجلس على كرسي إلى جانب زوجها في غرفة مستشفى وتتلقى العلاج بالوريد.

ولم تحدد الرئاسة الوقت الذي تم فيه العلاج لكن كلمة "العسكرية" التي ظهرت على غطاء السرير أشارت إلى أنها كانت تتلقى العلاج في مستشفى عسكري تديره الحكومة.