عاجل

صيدلي أمريكي يرفض بيع دواء لإجهاض الأجنّة بسبب معتقداته الدينية

 محادثة
صيدلي أمريكي يرفض بيع دواء لإجهاض الأجنّة بسبب معتقداته الدينية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قالت سيدة أمريكية إن صيدلي بسلسلة متاجر مييجِر في ولاية ميتشغان رفض بيعها دواء لعلاج عملية إجهاض حمل بسبب توجهاته الدينية التي تتعارض مع الإجهاض الطوعي.

وعلى الرغم من تعرضها لإجهاض حادثي رغماً عن إرادتها وامتلاكها لوصفة طبية رسمية لدواء الميزوبروستول الذي يستخدم أيضاً للإجهاض الطوعي في أحوال أخرى، إلا أن الصيدلاني ريتشارد كالكمان رفض صرف الدواء للسيدة التي تدعى ريتشيل بيترسون.

وقالت بيترسون نقلاً عن شبكة "إن بي سي" الأمريكية إنها احتاجت للدواء لتجنب أضرار طبية قد تؤدي إلى الحاجة للتدخل الجراحي، وهو ما لم يصدقه كالكمان الذي رد بأنه "كرجل كاثوليكي متدين" لن يبيع دواء يستخدم في الإجهاض المتعمد.

وقالت بيترسون إنها اضطُرت للقيادة لمدة ثلاث ساعات للوصول إلى فرع آخر للمتجر حتى تمكنت من شراء الدواء.

إقرأ أيضاً:

بعد زواج المثليين، أيرلندا المسيحية المحافظة تتجه لتأييد الحق في الإجهاض

هل ستنجح بلجيكا في منع تجريم الإجهاض؟

وفاة امرأة بإجهاض منزلي بعد أسبوع على رفض تشريعه في الأرجنتين

وأرسل فرع الولاية باتحاد الحريات الأمريكي خطاب إلى مييجِر يطلب من إدارة المتجر إلزام العاملين بها ببيع الأدوية الموصوفة بغض النظر عن معتقداتهم الطبية.

كذلك أضاف خطاب الاتحاد بأن بيترسون وقعت ضحية للتمييز الجنسي، مضيفاً بأن الأمر كان سيتخلف لو كانت رجلاً.

ونشرت إدارة المتجر بياناً أكدت فيه انتهاء عمل كالكمان بمييجِر بعد الواقعة دون أن توضح إذا ما كان فُصِل أم استقال.

وتملك سلسلة متاجر مييجِر ما يقرب من 250 متجراً و200 محطة وقود بمنطقة الغرب الأوسط الأمريكية.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox