لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الأردن يبكي أطفاله ضحايا السيول في منطقة البحر الميت واستمرار البحث عن ناجين

 محادثة
الأردن يبكي أطفاله ضحايا السيول في منطقة البحر الميت واستمرار البحث عن ناجين
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

الأردنيون تحت أثر الصدمة جراء السيول التي أودت حتى الآن بحياة واحد وعشرين شخصا على الأقل فيما لا يزال البحث جاريا عن أربعة مفقودين.

مشّط رجال الإنقاذ شواطئ منطقة البحر الميت في عملية بدأت في وقت مبكر يوم الجمعة بحثا عن ناجين بعد سيول.

وذكرت مصادر في الدفاع المدني أنه أمكن إنقاذ 37 شخصا في عملية كبيرة شملت طائرات هليكوبتر وأفرادا من الجيش وغواصين للبحث عن ناجين جرفتهم مياه السيول من الأودية إلى شواطئ المنطقة، وهي أدنى بقعة على الارض.

وقال العميد فريد الشرع من مديرية الدفاع المدني للتلفزيون الرسمي إن الأمطار الغزيرة جرفت حافلة تقل 44 طفلا ومعلما كانوا في رحلة مدرسية في منطقة البحر الميت وهي مقصد سياحي شهير.

وقال رئيس الوزراء عمر الرزاز إن المدرسة خالفت على ما يبدو تعليمات من وزارة التعليم تحظر الرحلات إلى البحر الميت بسبب سوء الأحوال الجوية.

وذكرت مصادر طبية أن هناك عددا غير معروف من الناس لا يزالون في عداد المفقودين.

وانهار جسر على أحد المنحدرات في منطقة البحر الميت بسبب شدة الأمطار وهي أول أمطار غزيرة منذ نهاية فصل الصيف.

وقال شاهد إن عائلات الضحايا تبحث في المنطقة الوعرة بعد أن أوقفت فرق البحث عملياتها خلال الليل لبضع ساعات.

وقال بيان للجيش الإسرائيلي إن إسرائيل أرسلت طائرات هليكوبتر للبحث والإنقاذ، وأضاف البيان أن الفريق الإسرائيلي الذي أرسل بناء على طلب من عمان يعمل على الجانب الأردني من البحر الميت.