عاجل

عاجل

الأمم المتحدة تحذر من مجاعة في جمهورية أفريقيا الوسطى

تقرأ الآن:

الأمم المتحدة تحذر من مجاعة في جمهورية أفريقيا الوسطى

حجم النص Aa Aa

جنيف (رويترز) - قالت نجاة رشدي منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في جمهورية أفريقيا الوسطى يوم الأربعاء إن العنف المستمر في هذا البلد يدفعه نحو المجاعة وإن 63 في المئة من السكان صاروا في حاجة لمساعدات إنسانية.

ويشهد البلد حالة من الفوضى منذ عام 2013 حين أطاحت جماعة سيليكا المتمردة المسلمة بالرئيس مما أثار ردا من ميليشيا الدفاع الذاتي (أنتي بالاكا) وهي ميليشيا مسيحية.

gi

وأسفر القتال عن نزوح ما يزيد على مليون شخص. وقالت نجاة رشدي إن 2.9 مليون شخص، من سكان البلاد البالغ عددهم 4.6 مليون نسمة، في حاجة لمعونات بينهم 1.6 في حاجة لمعونات بصورة عاجلة.

وأظهرت دراسة أجريت في أغسطس آب عن الأمن الغذائي أنه، وللمرة الأولى، صارت أنحاء من جمهورية أفريقيا الوسطى في حالة احتياج لمساعدات "طارئة" وهذا هو المستوى الرابع في نظام تصنيف الأمن الغذائي المعترف به دوليا. والمستوى الخامس هو "كارثة أو مجاعة".

وقالت المسؤولة الدولية للصحفيين في جنيف "إذا ظل الوضع على هذا المنوال ولم يعد الناس لمواصلة العمل في حقولهم... فهذا يعني بالفعل أننا في غضون عدة سنوات سنشهد مجاعة في جمهورية أفريقيا الوسطى".

وأضافت أن هذا السيناريو الكارثي لن يحدث على الفور لكن ربما يهدد مئات الآلاف من الأشخاص.

ومن بين من شردتهم أعمال العنف في جمهورية أفريقيا الوسطى، نزح 620 ألفا داخل البلد في حين فر 570 ألفا إلى دول مجاورة معظمهم إلى الكاميرون وجمهورية الكونجو الديمقراطية وتشاد.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة