لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

متحدث: لا تغييرات في أملاك رجل الأعمال السعودي محمد العمودي بعد احتجازه

 محادثة
متحدث: لا تغييرات في أملاك رجل الأعمال السعودي محمد العمودي بعد احتجازه
حقوق النشر
REUTERS/Faisal Al Nasser
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال متحدث باسم مكتب أسرة رجل الأعمال السعودي المولود في إثيوبيا، محمد حسين العمودي، لرويترز اليوم الثلاثاء إنه لا تغييرات في ملكية أي من الشركات التابعة له في أعقاب إطلاق سراحه، بعد أن أمضى أكثر من 14 شهرا قيد الاحتجاز في إطار حملة لمكافحة الفساد.

وأشار المتحدث إلى أن العمودي يتمتع بصحة جيدة وأنه التقى بالإدارة العليا وآخرين من شركاء الأعمال.

أضاف أن تلك الشركات تمارس أنشطتها كالمعتاد.

وكان العمودي، الذي صنفته فوربس من قبل أغنى رجل في إثيوبيا وثاني أغنى رجل في السعودية، من بين عشرات من كبار رجال الأعمال والسياسة الذين احتجزوا في فندق ريتز كارلتون بالرياض في نوفمبر-تشرين الثاني 2017 بناء على أوامر ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وجرى إطلاق سراح بعض من احتجزوا في ريتز كارلتون، ومن بينهم المستثمر الدولي الأمير الوليد بن طلال، بعد إبرام اتفاقات تسوية غير معلنة مع السلطات السعودية، التي تقول إنها تتوقع جمع أكثر من 100 مليار دولار من خلال هذه التسويات.

أيضاً على يورونيوز:

وضخ العمودي، وهو في السبعينات من عمره، استثمارات ضخمة في قطاعات البناء والزراعة والتعدين في إثيوبيا التي وُلد فيها، ثم اشترى بعد ذلك مصافٍ نفطية في المغرب والسويد.

وقدرت فوربس ثروته بأكثر من عشرة مليارات دولار في 2016.

ويأتي الإفراج عن العمودي بعد إطلاق سراح رجال أعمال آخرين الأسبوع الماضي، وعقب موجة الانتقادات العالمية التي واجهتها المملكة بسبب مقتل الصحفي جمال خاشقجي وما تردد عن تعذيب ناشطات.