عاجل

دول أوروبية ضحية استيراد آلاف الأطنان من اللحوم غير الصالحة للاستهلاك الآدمي

 محادثة
دول أوروبية ضحية استيراد آلاف الأطنان من اللحوم غير الصالحة للاستهلاك الآدمي
حجم النص Aa Aa

أفادت تقارير عن قيام بولندا مؤخراً بتصدير 2700 طن من لحوم حيوانات مريضة، ما أثار مخاوف عدة دول أوروبية تستورد لحوماً من تلك البلاد.

وكان صحفي في قناة تلفزيونية خاصة صوّر داخل أحد المسالخ شمال شرق العاصمة وارسو بكاميرا فيديو، ونشر مقاطع مصوّرة لرؤوس ماشية مريضة تُجرّ إلى داخل شاحنة، ثم تظهرُ ثانية وقد تحوّلت إلى كومة من اللحم غير الصالح للاستهلاك الآدمي.

وقال رئيس اتحاد الطب البيطري باول نيمزوك في مؤتمر صحفي اليوم الخميس تعليقاً على اللقطات التلفزيونية المتعلقة باللحوم غير الصالحة: إن لحوم البقر المشتبه بأنها غير صالحة، قد تم تصديرها إلى رومانيا والسويد والمجر وإستونيا وفنلندا وفرنسا واسبانيا وليتوانيا والبرتغال، إضافة إلى سلوفاكيا التي أعلنت أنها اكتشفت ما لا يقل عن 3 شحنات من لحوم البقر المستوردة من بولندا المجاورة، والتي يشتبه في صلتها بتلك القضية.

وكان نيمزوك أدلى بتصريحات قبل يومين أوضح أن عملية التصوير تمّت بالقرب من مدينة أوسترو مازوفييكا الواقعة في شطر البلاد الشمالي الشرقي، مضيفاً أن مراقبين من فريقه زاروا المكان برفقة الشرطة حيث تمّ العثور على ثماني بقرات مريضة وتحديد هويات ملاكهم وأيضاً هوية السائق الذي نقل البقرة المريضة كما تبيّن مقاطع.

يذكر أن بولندا تنتج حوالي 560،000 طن من لحوم البقر سنويا، ويصدّر منها إلى الخارج ما نسبته من 80 إلى 85 بالمائة، تحتلّ بولندا الترتيب السابع في قائمة دول الاتحاد الأوروبي المصدّرة للحوم الأبقار والعجول.

للمزيد في "يورونيوز":

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox