عاجل

عاجل

وفاة توأمين ملتصقين باليمن كانا بحاجة للعلاج خارج البلاد

 محادثة
جد التوأم يحملهما لدفنهما
جد التوأم يحملهما لدفنهما -
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

قالت وزارة الصحة في المناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين في اليمن إن التوأمين الملتصقين اللذين وُلدا في اليمن قبل أسبوعين وكانا بحاجة ماسة للعلاج بالخارج توفيا يوم السبت.

وقال الأطباء الذين كانوا يعالجون التوأمين عبد الخالق وعبد الرحيم في العاصمة صنعاء إن الرضيعين لم تُكتب لهما النجاة بسبب النظام الصحي الذي خربته الحرب وكانا بحاجة لنقلهما للخارج.

ولكن مطار صنعاء، الواقع تحت سيطرة الحوثيين، مغلق أمام الرحلات المدنية منذ عام 2015 لأن التحالف الذي تقوده السعودية يسيطر على المجال الجوي. ولا يمكن حاليا إلا لطائرات الأمم المتحدة الهبوط هناك.

وإعادة فتح المطار هدف رئيسي لمحادثات السلام التي تقودها الأمم المتحدة والتي بدأت بمفاوضات في ستوكهولم في ديسمبر كانون الأول.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

توأمان ملتصقان ولدا باليمن بحاجة ماسة للعلاج في الخارج

معا في كل شيء.. سيدتان توأمان في كاليفورنيا تنجبان بفارق ساعتين عن بعضهما

وقالت وكالة الأنباء السعودية يوم الأربعاء إن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية يبحث كيفية نقل الرضيعين للخارج للعلاج.

وكان للتوأمين رأسان منفصلان وجذع واحد.

وقالت وكالة سبأ التابعة للحوثيين في بيان إن وفاة الرضيعين "تعكس للعالم أجمع الوضع الصحي والإنساني الذي يعيشه أبناء وأطفال اليمن منذ أربعة أعوام جراء العدوان والحصار".

وأسفرت حرب اليمن، المندلعة منذ أربعة أعوام بين حركة الحوثي المتحالفة مع إيران والتحالف الذي تقوده السعودية ويحاول إعادة حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، عن مقتل عشرات الآلاف وانهيار الاقتصاد وجعلت مليون شخص على شفا المجاعة.