عاجل

عاجل

إدانة ثالث أكبر مسؤول في الفاتيكان بالاعتداء الجنسي على طفلين

إدانة ثالث أكبر مسؤول في الفاتيكان بالاعتداء الجنسي على طفلين
الكردينال جورج بيل في ملبورن يوم الثلاثاء. صورة لرويترز يحظر إعادة بيعها أو حفظها في الأرشيف. يحظر استخدام الصورة في استراليا أو نيوزيلندا. يحظر بيع الصورة للحملات التجارية أو التحريرية في نيوزيلندا أو أستراليا -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

ملبورن (رويترز) - أدين مسؤول الشؤون المالية والاقتصادية بالفاتيكان الكردينال جورج بيل بخمس تهم ذات صلة بالاعتداء الجنسي على طفلين يبلغ عمر كل منهما 13 عاما قبل أكثر من عشرين عاما في أستراليا، ليكون بذلك أكبر مسؤول في الفاتيكان يدان بالاعتداء الجنسي على أطفال.

وجرى إعلان الإدانة يوم الثلاثاء بعد رفع الحظر الذي فرضته المحكمة على محاكمة بيل عام 2018، عقب إسقاط الادعاء لقضية اعتداء ثانية ضده.

وتمثل إدانة بيل، وهو ثالث أكبر مسؤول في الفاتيكان، فضيحة لإدارة هذه المؤسسة. وأضرت مثل هذه الاتهامات بمصداقية الكنيسة في الولايات المتحدة وتشيلي وأستراليا وبلدان أخرى على مدى العقود الثلاثة الماضية.

وكانت هيئة محلفين بمحكمة مقاطعة فيكتوريا في ملبورن قد أدانت بيل في 11 ديسمبر كانون الأول 2018 بعد محاكمته لأربعة أسابيع.

وأدين بيل بارتكاب خمس جرائم جنسية ضد الطفلين اللذين كانا قبل 22 عاما عضوين بفريق الكورال بكاتدرائية القديس باتريك في ملبورن حين كان بيل أسقفا. وتوفي أحد الطفلين عام 2014.

والعقوبة القصوى لكل من التهم الخمس التي أدين بها بيل السجن عشرة أعوام. وطعن محامو بيل على الحكم، وفي حالة قبوله ستتم إعادة محاكمته.

وكان الفاتيكان أعلن في ديسمبر الماضي أن البابا فرنسيس عزل بيل (77 عاما) من دائرة مستشاريه المقربين، دون تعليق على محاكمته.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة