عاجل

عاجل

المغني الأمريكي آر. كيلي ينهار باكياً وينفي اتهامات بالاعتداء الجنسي

 محادثة
المغني الأمريكي آر. كيلي ينهار باكياً وينفي اتهامات بالاعتداء الجنسي
حجم النص Aa Aa

في أول مقابلة له منذ اتهامه بالاعتداء الجنسي على أربعة أشخاص، بما في ذلك ثلاث فتيات قاصرات، قال مغني الآر آند بي الأمريكي آر. كيلي إنه "لم يفعل هذه الأشياء" وأنه يقاتل من أجل حياته.

وأجرى الفنان الذي خرج بكفالة بعد اعتقاله في شيكاغو في 22 شباط / فبراير، مقابلة مع غاييل كينغ من "سي بي إس هذا الصباح"، بثت منها مقتطفات مساء الثلاثاء، في حين سيتم بث المزيد من هذه المقابلة، التي استمرت ساعة وعشرين دقيقة،الأربعاء والخميس على خلال البرنامج.

وفي المقتطفات التي عرضت يظهر كيلي مؤكداً أن الإشاعات عن ممارسته الجنس مع الفتيات القاصرات وإساءة معاملتهن "غير صحيحة".

وقال كيلي "سواء كانت شائعات قديمة أو شائعات جديدة أو شائعات مستقبلية، فهي غير حقيقية".

وعندما سألته كينغ إذا كان لديه نساء محتجزات ضد إرادتهن، أجاب "هذا غبي!"

وقال كيلي "استخدموا تفكيركم السليم. انسوا المدونات، انسوا نظرتكم لي، اكرهوني إن أردتم، أحبوني إن أردتم. لكن فقط الجأوا إلى التفكير السليم. كم سيكون هذا غبياً بالنسبة لي، مع ماضي مجنون وما مررت به، آه الآن أعتقد أنني فقط بحاجة إلى أن أكون وحشاً، أحتفظ بالفتيات ضد إرادتهن، أربطهن بالسلاسل في الطابق السفلي، وأمنعهن من الأكل، وأمنعهن من الخروج".

ومع استمرار كينغ بالضغط على كيلي بالأسئلة، أجاب كيلي بغضب: "توقفوا عن ذلك. توقفوا عن اللعب. توقفوا عن اللعب! لم أقم بهذه الأشياء! هذا ليس أنا!" ثم انهار في البكاء وهو يضرب يديه معاً ويقول: "أنا أحارب من أجل حياتي".

كما تعتزم شبكة سي بي إس بث مقابلات مع امرأتين تعيشان حالياً مع كيلي، بما في ذلك واحدة يقول والداها أنها محتجزة ضد إرادتها.

للمزيد على يورونيوز:

وثائقي يزعم ارتكاب المغني آر. كيلي لانتهاكات جنسية ومحاميه ينفي

اتهام المغني الأمريكي آر. كيلي بالاعتداء الجنسي على مراهقات

شاهد: الكاميرات ترصد النجم آر كيلي في أحد مطاعم ماكدونالدز بعد إطلاق سراحه