عاجل

عاجل

دقيقتان أنقذتا حياة مسافر يوناني من الموت خلال تحطم طائرة البوينغ الإثيوبية

 محادثة
دقيقتان أنقذتا حياة مسافر يوناني من الموت خلال تحطم طائرة البوينغ الإثيوبية
حجم النص Aa Aa

كشف مسافر يوناني يدعى أنطونيوس مافروبولوس أن تأخيره ببضع دقائق فقط عن رحلة طائرة بوينغ التابعة للخطوط الجوية الإثيوبية التي تحطمت صباح الأحد بعد إقلاعها من مطار أديس أبابا قد أنقذ حياته لأنه كان قد يكون الضحية الـ 150 . وقال مافروبولوس خلال مقابلة تلفزيونية إنه تأخر عن الرحلة بحوالي دقيقتين عن موعد الإقلاع مما تسبب في عدم ركوبه الطائرة التي تحطمت.

وأضاف مافروبولوس "رأيت المسافرين الآخرين يركبون الطائرة وكنت غاضبا جدا بعد منعي من السفر على هذه الرحلة بسبب التأخير ولكن الحداث الذي أصاب الطائرة من بعد جعلني أقول أن هذا التأخير كان من أكثر لحظات الحظ في حياتي".

كما كتب انطوناس مافروبولوس في صفحته على فيسبوك تعليقا تحت عنوان "يوم حظي" يتضمن صورة لتذكرته "كنت غاضبا لانه لم يساعدني أحد للوصول الى البوابة في الوقت المناسب."

هذا وتحطمت طائرة البوينغ 737-800 التابعة للخطوط الجوية الإثيوبية الأحد بالقرب من مدينة دبرزيت مباشرة بعد إقلاعها من مطار أديس أبابا نحو العاصمة الكينية نيروبي وكان على متنها 149 وطاقم مؤلف من ثمانية أفراد، لم ينج أحد منهم.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

من جهته، كشف جبرماريام الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية الاثيوبية خلال مؤتمر صحفي ان جنسية ضحايا حادث تحطم الطائرة الإثيوبية من أكثر من 30 دولة، من بينهم 32 كينيا و18 كنديا و9 إثيوبيين و8 إيطاليين و8 صينيين، و8 أميركيين، و7 بريطانيين، و7 فرنسيين و6 مصريين و5 هولنديين و4 هنود و4 مسافرين من سلوفاكيا.