لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الجيش الإسرائيلي: إطلاق صاروخين على منطقة تلّ أبيب مصدرهما غزّة

 محادثة
الجيش الإسرائيلي: إطلاق صاروخين على منطقة تلّ أبيب مصدرهما غزّة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قال الجيش الإسرائيلي مساء اليوم، الخميس، إن صاروخيْن تم إطلاقهما من قطاع غزة باتجاه منطقة تل أبيب تسببا بإطلاق صفارات الإنذار في المنطقة، ثم تبعهما دوي عدة انفجارات.

وأكد شاهد لوكالة رويترز للأنباء سماعه دوي الانفجارات.

ولم تصدر أية تقارير عن وقوع قتلى أو جرحى، غير أن إحدى القنوات التلفزيونية الإسرائيلية عرضت صاروخيْ اعتراض إسرائيليين يطيران في سماء تل أبيب، وينفجران.

وقال مراسل وكالة رويترز إنه سمع الانفجارات لكن لم يتبين إذا كانت ناتجة عن انفجار الصواريخ نفسها، أم صواريخ الاعتراض التي أطلقتها منظومة "القبة الحديدية" الإسرائيلية.

ولم تتبنّ أي جهة حتى الآن مسؤوليتها عن العملية.

وتسيطر حركة المقاومة الإسلامية (حماس) على قطاع غزة وهي دخلت في محادثات مع مصر حول "وقف طويل" لإطلاق النار مع إسرائيل، بعد سنوات شهدت منسوباً مرتفعاً من التوتر، ومظاهرات فلسطينية على الحدود بين غزة وإسرائيل، سقط فيها عشرات الفلسطينيين.

حماس تنفي

هذا ونفت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) المهيمنة على قطاع غزة مسؤوليتها عن إطلاق الصاروخين، قائلة إن الهجوم وقع بينما كانت تعقد محادثات بشأن هدنة مع وسطاء مصريين.

وقال الجناح المسلح لحماس في بيان "تؤكد كتائب الشهيد عز الدين القسام عدم مسؤوليتها عن الصواريخ التي أطلقت الليلة باتجاه العدو، خاصة وأنها أطلقت في الوقت الذي كان يعقد فيه اجتماع بين قيادة حركة المقاومة الإسلامية حماس والوفد الأمني المصري حول التفاهمات الخاصة بقطاع غزة".

لا نعرف من أطلق الصواريخ

من جهته ذكر الجيش الإسرائيلي اليوم الخميس أنه لا يعرف من أطلق الصاروخين لكنه حمل حركة حماس المسؤولية.

وقال كبير المتحدثين العسكريين الإسرائيليين البريغادير جنرال رونين مانيليس لراديو إسرائيل "لا نزال نتحقق من الجماعة التي أطلقت (الصاروخين). نحن لا نعرف من نفذ ذلك".

وأضاف "حماس هي المنظمة الرئيسية في القطاع. هي مسؤولة عما يحدث داخل القطاع وما ينطلق منه