المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأميرة البريطانية الصغيرة شارلوت تنضم لأخيها جورج في مدرسة بجنوب لندن

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الأميرة البريطانية الصغيرة شارلوت تنضم لأخيها جورج في مدرسة بجنوب لندن
الأميرة البريطانية شارلون ابنة دوق ودوقة كمبردج وليام وكيت - صورة من أرشيف رويترز.   -   حقوق النشر  (Reuters)

لندن (رويترز) – قال قصر كينزنجتون يوم الجمعة إن الأميرة البريطانية شارلوت، التي تحتل الترتيب الرابع في ولاية العرش، ستبدأ مشوارها التعليمي في نفس المدرسة الخاصة في لندن التي يرتادها شقيقها الأمير جورج وذلك اعتبارا من شهر سبتمبر أيلول.

والأميرة الصغيرة شارلوت تبلغ من العمر أربع سنوات وهي ثاني أبناء دوق ودوقة كمبردج وليام وكيت وهي بذلك ابنة حفيد الملكة إليزابيث. وستبدأ شارلوت الذهاب إلى مدرسة توماس باترسي التي التحق بها شقيقها جورج البالغ من العمر خمس سنوات منذ 2017.

وقال مدير المدرسة سايمون أومالي في بيان “نحن سعداء بأن دوق ودوقة كمبردج قررا انضمام الأميرة شارلوت لشقيقها الأكبر الأمير جورج في توماس باترسي”.

وأضاف في البيان “نتطلع بشغف للترحيب بها وبكل التلاميذ الجدد في مدرستنا في سبتمبر”.

وتضم مدرسة توماس باترسي 560 تلميذا وتلميذة بين سن الرابعة والثالثة عشرة وتبلغ المصروفات السنوية في أول سنة دراسية نحو 19 ألف جنيه استرليني (24 ألف دولار).

(رويترز)