لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

شاهد: رجال إنقاذ يبحثون وسط الأنقاض عن ضحايا القصف الجوي بريف إدلب

 محادثة
شاهد: رجال إنقاذ يبحثون وسط الأنقاض عن ضحايا القصف الجوي بريف إدلب
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أظهرت لقطات مصورة وزعتها جماعة الخوذ البيضاء (الدفاع المدني السوري)، رجال إنقاذ يبحثون وسط الأنقاض عقب استهداف طائرات النظام الأحياء السكنية ومشفى الجسر الجراحي في مدينة جسر الشغور الواقعة تحت سيطرة المعارضة في شمال غرب سوريا.

وقال ناشط تابع للدفاع المدني في مدينة إدلب، إن الشريط يظهر "حجم الدمار الذي حل بالمشفى بعد استهدافه بصاروخين متفجرين مما أسفر عن مقتل ستة أشخاص، ودمار المعدات الطبية وآليات الإسعاف، إضافة إلى إخراجه عن الخدمة بشكل كامل".

هذا وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن ضربات جوية قتلت سبعة أشخاص، بينهم ثلاثة أطفال، وجرح أكثر من 14 آخرين بعد أن استهدفت غارات جوية شنتها الحكومة السورية مستشفى المدينة يوم أمس الأربعاء 10 يوليو/تموز.

وأضاف المرصد ومنقذون، أن 544 مدنيا على الأقل قتلوا وأُصيب أكثر من ألفي شخص منذ بدء الهجوم الذي تدعمه روسيا على آخر معقل للمعارضة المسلحة في شمال غرب سوريا قبل شهرين.

وفر نحو 300 ألف شخص من القصف في اتجاه الحدود التركية منذ أبريل/ نيسان الأمر الذي دفع الأمم المتحدة للتحذير من أن إدلب على شفا "كابوس إنساني".

للمزيد على يورونيوز:

الأسد يصطدم بجدار في حرب سوريا مع صمود المعارضة على خطوط الجبهة

مقتل أربعة سوريين بينهم رضيع جراء هجوم صاروخي إسرائيلي

سوريون يلجأون لكروم الزيتون هرباً من القصف والقتال في إدلب

تابعونا عبر الواتساب والفيسبوك: