عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إحراق سيارة دبلوماسي تركي في اليونان وسط توتر بين أثينا وأنقرة

Access to the comments محادثة
إحراق سيارة دبلوماسي تركي في اليونان وسط توتر بين أثينا وأنقرة
حقوق النشر  AP Photo/Anupam Nath   -   Anupam Nath
حجم النص Aa Aa

أعلنت الشرطة اليونانية أن سيارة دبلوماسي تركي أحرقت صباح الإثنين في اليونان في أجواء توتر شديد بين تركيا واليونان، البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي.

وقالت الشرطة إن أحدا لم يصب في الحادث الذي وقع في مدينة تسالونيكي (شمال)، وأضاف المصدر أن سيارة الموظف في القنصلية التركية لم تكن تحمل لوحة دبلوماسية.

وبدأ التوتر الشديد بين اليونان وتركيا حول عمليات التنقيب عن النفط في شرق المتوسط، والاتفاق الذي أبرم نهاية الشهر الماضي بين ليبيا وتركيا ويسمح لأنقرة بتوسيع حدودها البحرية في شرق المتوسط حيث تم اكتشاف حقول تحتوي على كميات كبيرة من النفط غربي قبرص في السنوات الأخيرة.

وتستكشف سفن تركية النفط والغاز قبالة قبرص وهي مسألة أججت التوتر مع الاتحاد الأوروبي الذي تعتبر قبرص عضو فيه، وتحتل تركيا الشطر الشمالي من الجزيرة.

وقام وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس الأحد بزيارة خاطفة لشرق ليبيا ومصر وقبرص أعلن خلالها توقيع اتفاق لمشروع خط الغاز "ايستميد" مع قبرص وإسرائيل في الثاني من كانون الثاني/يناير.

وتساند كل من اليونان وتركيا معسكرين مختلفين في الحرب في ليبيا.

وتدعم تركيا حكومة الوفاق برئاسة فايز السراج مقرها طرابلس (غرب) المعترف بها من الأمم المتحدة والتي وقعت معها اتفاقا عسكريا واتفاقا بحريا دانته بشدة اليونان.

أما اليونان فتدعم المشير خليفة حفتر الرجل القوي شرق ليبيا المدعوم أيضا من السعودية ومصر والإمارات وهي دول تقيم أنقرة علاقات محدودة معها أو متوترة.

ومشروع خط "ايستمد" الممتد على ألفي كلم سينقل الى اليونان ما بين 9 و11 مليار متر مكعب من الغاز سنويا من قبالة سواحل قبرص وإسرائيل.