عاجل
euronews_icons_loading
النازحون السوريون في إدلب يرفضون اتفاق وقف إطلاق النار بين تركيا وروسيا

قال نازحون سوريون يعيشون في مخيم في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، إنهم يرفضون اتفاق وقف اطلاق النار الأخير، الذي توصل إليه الرئيس التركي رجب طب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو. ويأتي هذا الموقف في وقت خلت فيه سماء إدلب لأول مرة، من الطيران الحربي السوري والروسي منذ أسابيع عدة، بعد أن أعلنت هدنة يوم الخميس. وساهم وقف اطلاق النار في وقف حملة قصف، أدت إلى مقتل مئات الأشخاص وأجبرت مليون شخص تقريبا على النزوح باتجاه حدود تركيا، وذلك خلال هجوم قوات الحكومة السورية المدعومة من روسيا، على آخر معقل للمقاتلين السوريين. ولا يجبر الاتفاق بين أنقرة وموسكو قوات الرئيس السوري بشار الأسد على الانسحاب، من المناطق التي سيطرت عليها خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة، كما لا يتيح لمئات آلاف النازحين بالعودة إلى ديارهم. ويخلو الاتفاق من تحديد آليات معروفة وواضحة، لتثبيت الهدنة.

No Comment المزيد من