عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاتحاد الأوروبي سيدفع 2000 دولار لكل مهاجر في اليونان يعود إلى بلاده

محادثة
الاتحاد الأوروبي سيدفع 2000 دولار لكل مهاجر في اليونان يعود إلى بلاده
حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

يخطط الاتحاد الأوروبي لدفع نحو 2000 يورو على كل مهاجر يقطن مخيمات الجزر اليونانية المكتظة مقابل عودته الطوعية إلى بلاده.

يهدف اتفاق المساعدات المالية الذي تم الاتفاق عليه بين الاتحاد الأوروبي واليونان يوم الخميس إلى تشجيع حوالي 5000 مهاجر على مغادرة اليونان، التي تتحمل العبء الأكبر في ملف المهاجرين الذين يتخذونها نقطة عبور إلى حلمهم الأوروبي.

وقالت إيلفا يوهانسن مفوضة الشؤون الداخلية "لقد اتفقنا على برنامج مؤقت للعودة الطوعية لمدة شهر، سيشمل بدل 2000 يورو لمساعدة الناس على إعادة الاندماج في بلدهم الأصلي"، وأضافت أن البرنامج سيكون وسيلة "لتقليل ضغط الازدحام" في المخيمات اليونانية.

وأشارت يوهانسن أن اللاجئين الواصلين للجزر قبل 1 كانون الثاني/ يناير هم فقط المؤهلون للبرنامج.

ويعيش أكثر من 37000 شخص في مخيمات مكتظة في خمس جزر يونانية.

وكانت سبع دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي أعلنت عن إمكانية إسكان 1600 طفل مهاجر على الأقل يعيشون في اليونان، بحسب المفوضة التي أضافت: "نحن لسنا مستعدين بشكل جيد للغاية، وما زلنا نفتقر إلى سياسة مشتركة بشأن الهجرة وسياسة اللجوء وأنا أعمل على ذلك" ، مشددة على أنها ستعلن مقترحاتها في أبريل.

وستتم عمليات العودة الطوعية هذه بمساعدة المنظمة الدولية للهجرة والوكالة الأوروبية لمراقبة الحدود فرونتكس.

لا ينطبق البرنامج على طالبي اللجوء الذين وصلوا مؤخرًا إلى اليونان بعد أن أعلنت تركيا في 28 شباط/ فبراير أنها ستسمح للمهاجرين بالمغادرة إلى أوروبا.

ومن لحظة الإعلان التركي، تدفق آلاف الأشخاص إلى الحدود اليونانية التركية، مما أدى إلى وقوع حوادث عنيفة.

وبغية ردع المزيد من الهجرة، اعتمدت اليونان سلسلة من التدابير المثيرة للجدل في أعقاب الحادث، بما في ذلك تعليق إجراءات اللجوء وفرض العودة الإلزامية على المهاجرين.