عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيروس كورونا: آخر الأخبار والمستجدات لحظة بلحظة

محادثة
euronews_icons_loading
فيروس كورونا: آخر الأخبار والمستجدات لحظة بلحظة
حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

تسبب فيروس كورونا المستجد بوفاة 47993 شخصا على الأقل في العالم منذ ظهوره في الصين في كانون الأول/ديسمبر.

وتم تسجيل أكثر من 944030 حالة رسميا في 187 بلدا منذ بدء تفشي الوباء. وهذا الرقم لا يعكس سوى جزء من الواقع إذ إن عددا كبيرا من الدول لم يعد يجري فحصا إلا للمصابين الذين تستوجب حالتهم علاجا في المستشفيات.

وحتى الآن تماثل 182700 شخص على الأقل للشفاء. وتسجل إيطاليا التي أعلنت أول وفاة مرتبطة بوباء كوفيد-19نهاية شباط/فبراير، أكبر عدد من الوفيات مع 13155 من أصل 110574 إصابة.

وذكرت السلطات الإيطالية أن 16847 شخصا تماثلوا للشفاء. وبعد إيطاليا الدول الأكثر تضررا بالفيروس هي إسبانيا مع 10000 وثلاث وفيات من أصل 110238 حالة والولايات المتحدة مع 5137 وفاة (216721 حالة) وفرنسا مع 4032 وفاة (56989 حالة) والصين القارية مع 3318 وفاة (81589 حالة).

وأحصت الصين (باستثناء هونغ كونغ وماكاو) حيث ظهر الفيروس نهاية كانون الأول/ديسمبر 81589 إصابة (35 حالة جديدة بين الأربعاء والخميس) منها 3318 وفاة (ست وفيات جديدة) و76408 حالة شفاء. لجهة عدد الحالات، تعتبر الولايات المتحدة في المقدمة مع تسجيل 216721 إصابة رسميا منها 5137 وفاة و8672 حالة شفاء. وفي "جمهورية شمال قبرص التركية" التي لا تعترف بها سوى أنقرة اعلن عن وفاة شخصين جراء الفيروس.

وسجلت أوروبا الخميس في الساعة 11,00 ت غ 34574 وفاة من أصل 508577 حالة والولايات المتحدة وكندا 5248 وفاة (226247 حالة) وآسيا 3994 وفاة (111877 حالة) والشرق الأوسط 3298 وفاة(62809 حالة) وأميركا اللاتينية وجزر الكاريبي 615 وفاة (22157 حالة) وافريقيا 237 وفاة (6416 حالة)واوقيانيا 27 وفاة (5949 حالة). واعدت هذه الحصيلة استنادا إلى أرقام جمعتها مكاتب فرانس برس لدى السلطات الوطنية المختصة ومعلومات من منظمة الصحة العالمية.

الصين

وُضع حوالي 600 ألف شخص هم سكان منطقة جيا في مقاطعة هينان في وسط الصين في العزل بعد اكتشاف إصابة امرأة زارتها بوباء كوفيد- 19، في حين تخشى البلاد من موجة داخلية جديدة.

ألمانيا

رفعت المستشفيات الالمانية عدد أسرة وحدات العناية المركزة الى 40 ألف سرير في إطار جهود التصدي لوباء كوفيد-19، بحسب ما أعلن رئيس اتحاد المستشفيات الالمانية الخميس. وقال جيرالد غاس لصحيفة راينشين بوست اليومية أن ثلاثة من اربعة اسرة (30,000 سرير) مجهزة بأجهزة تنفس. ودعت برلين المستشفيات إلى مضاعفة سعتها من أسرّة وحدات العناية المركزة من 28 ألف سرير إلى 56 ألفا لمواجهة الارتفاع المحتمل لأعداد المرضى الذين قد يحتاجون الى رعاية على مدار الساعة. ويشغل مرضى كوفيد-19 حالياً نحو الفين من اسرة وحدات العناية المركزة. كما استقبلت المانيا من دول اخرى من الاتحاد الأوروبي أكثر من مئة مصاب حالهم خطرة. وسجلت ألمانيا، أكبر قوة اقتصادية في أوروبا، 73522 حالة اصابة مؤكدة بالفيروس و872 وفاة، بحسب معهد روبرت كوخ لمكافحة الأمراض. وأمرت السلطات باغلاق معظم المتاجر، وأغلقت المدارس وفرضت حظرا على التجمعات لأكثر من شخصين حتى 19 نيسان/ابريل على الأقل.

بريطانيا

وعد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الخميس بأن السلطات "ستزيد ب"شكل واسع النطاق" فحوصات الكشف عن فيروس كورونا المستجد بعدما سجلت البلاد عدد وفيات قياسي تجاوز 500 وفاة لليوم الثاني على التوالي.

وجاء إعلان جونسون وسط تزايد الانتقادات لاخفاق الحكومة في توفير عمليات فحص واسعة خاصة للعاملين في مجال الرعاية الصحية. وأعلنت وزارة الصحة تسجيل 569 وفاة بالفيروس في بريطانيا خلال الساعات ال24 الماضية (حتى الساعة 16,00 ت غ الاربعاء)، في اكبر ارتفاع في يوم واحد. وجاء ذلك بعد تسجيل 563 وفاة خلال ال24 ساعة التي سبقت. ويقبع جونسون في العزل الذاتي منذ اعلان اصابته بالفيروس في 27 آذار/مارس.

فرنسا

قالت رئاسة الأركان الفرنسية الخميس إنها سجلت أربع اصابات بكوفيد-19 في صفوف قوات عملية برخان العاملة في منطقة الساحل الافريقي. وهذه أول إصابات يكشف عنها في صفوف قوات فرنسية تنفذ مهمات خارجية. من جهة أخرى، أعلنت وزارة الجيوش الفرنسية أول حالة وفاة في صفوفها، إذ توفي موظف مدني في جهاز البنى التحتية العسكرية في 30 آذار/مارس عن عمر يناهز 62 عاما.

روسيا

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين شهر نيسان/أبريل عطلة مدفوعة الراتب في روسيا، وذلك لإبطاء تفشي فيروس كورونا المستجد. وقال بوتين في خطاب متلفز "قرّرت تمديد نظام أيام العطل حتى 30 نيسان/أبريل ضمنا"، مضيفا أن هذا التدبير المعمول به منذ 28 آذار/مارس "سمح بكسب الوقت". وسيتعين على المناطق الروسية تحديد المؤسسات التي سيُسمح لها بالعمل وسبل العزل التي ستفرضها على سكانها.

إيران

أعلنت وزارة الصحة الإيرانية اليوم الخميس عن ارتفاع عدد المتوفين بسبب الفيروس إلى أكثر من 3150 شخصاً وذلك بعد تسجيل 124 حالة وفاة جديدة منذ أمس.

وتخطى عدد الإصابات بالفيروس في إيران 50 ألف إصابة وذلك بعد ظهور 2,875 إصابة جديدة منذ أمس.

وأصيب رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني بفيروس كورونا المستجد، وفق ما أفاد التلفزيون الرسمي الإيراني، لينضم بذلك إلى قائمة مسؤولي الجمهورية الإسلامية المصابين به. وجاء في التقرير التلفزيوني أن علي لاريجاني خضع لفحوص "بيّنت إصابته بفيروس كورونا بعدما ظهرت عليه عوارض"، وأوضح التقرير أن لاريجاني "في الحجر الصحي ويخضع للعلاج".

بلجيكا

قالت السلطات البلجيكية إن حصيلة الوفيات جراء فيروس كورونا في البلاد تخطت الألف شخص. وأعلنت وزارة الصحة إن حالات الوفاة ارتفعت إلى 1011 حالة فيما بلغت عددالإصابات 15348 إصابة.

أوصت رابطة الدوري البلجيكي لكرة القدم الخميس بانهاء الموسم الحالي لاندية الدرجة الاولى في وقت مبكر بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد و"قبول الترتيب الحالي (...) كتصنيف نهائي"، في قرار يتوقع ان يتم تصديقه رسميا في 15 نيسان/أبريل الجاري. وكان بروج يتصدر الدوري بفارق 15 نقطة أمام خنت و16 أمام شارلروا قبل تعليق مباريات الدوري. وبحال قبول قرار مجلس ادارة الرابطة، ستصبح بلجيكا اول بطولة اوروبية تتخذ هذا القرار الجذري في مواجهة الجائحة الجديدة.

إندونيسيا

أعلنت سلطات السجون في اندونيسيا الخميس الافراج عن حوالي 18 ألف سجين في محاولة لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد في السجون المكتظة. وقالت المتحدثة باسم المديرية العامة للسجون ريكا أبرينتي "هدفنا هو الإفراج عن حوالي 30 ألف سجين في الإجمال، لكن قد يكون العدد النهائي أعلى". وحضّت الأمم المتحدة الحكومات على الإفراج عن المساجين الأكثر قابلية للتأثر بالفيروس.

كوريا الشمالية

أكد مسؤول بارز في القطاع الصحي في بيونغ يانغ ان كوريا الشمالية لم تسجل بعد أي حالة اصابة بفيروس كورونا المستجد، رغم الشكوك العالمية المتزايدة بذلك.

وأغلقت الدولة النووية المعزولة حدودها منذ بداية الوباء في الصين المجاورة في كانون الثاني/يناير، وفرضت اجراءات صارمة لاحتواء الفيروس. وأكد باك ميونغ سو، مدير قسم مكافحة الاوبئة في مقر الطوارئ الرئيسي للتصدي للأوبئة، أن جهود الدولة حققت نجاحاً كاملاً.

رغم ذلك ذكر خبراء ان كوريا الشمالية معرضة بشكل خاص لانتشار الفيروس بسبب ضعف نظامها الطبي، واتهم منشقون بيونغ يانغ بالتغطية على انتشار الوباء.

أوروبا

ارتفع عدد الأصابات بفيروس كورونا المستجد في أوروبا الخميس إلى أكثر من 500 ألف حالة إصابة. وتشهد كل من إسبانيا وإيطاليا وفرنسا وبريطانيا تسارعا في معدلات الإصابة بالفيروس بالرغم من إجراءات الإغلاق والحجر الصحي الذي إتخذته غالبية الدول.

ومع 508271 إصابة على الأقل بينها 34571 وفاة، تعد أوروبا القارة الأكثر تأثرا بوباء كوفيد-19. وفي العالم تم رسميا تسجيل 940815 حالة و47863 وفاة. وباتت إيطاليا (13155 وفاة) وإسبانيا (10000 وثلاث وفيات) مع أكثر من 100 ألف إصابة لكل بلد، الدولتان الأوروبيتان الأكثر تضررا بالفيروس. لكن الحالات المسجلة لا تكشف سوى جزء من الإصابات الفعلية لأن العديد من البلدان لم تعد تجري الفحص إلا على الأفراد الذين يدخلون المستشفى للعلاج.

وقدمت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين اعتذاراً لإيطاليا على تأخر رد فعل الإتحاد بشأن تفشي وباء كوفيد-19 وذلك في رسالة نشرتها الخميس الصحف الإيطالية.

المغرب

قالت وزارة الصحة المغربية إنها سجلت 22 إصابة جديدة بفيروس كورونا ما يرفع إجمالي الإصابات في البلاد إلى 676 حالة.

كما أعلنت السلطات الأمنية أنها اعتقلت أكثر من خمسة آلاف شخص بسبب خرقهم حالة الطوارئ الصحية التي فرضتها المملكة منذ 20 آذار/مارس للتصدي لانتشار فيروس كورونا المستجد، بحسب ما أعلنت رئاسة النيابة العامة في بيان الخميس.

وقال البيان إن 5098 شخصا "قاموا بخرق حالة الطوارئ الصحية" تمت ملاحقتهم قضائيا. وأوضح أن 334 شخصا من هؤلاء معتقلون، مشيرا إلى صدور أحكام بالسجن إلى جانب غرامات مالية في حق مجموعة منهم. وتراوح عقوبة مخالفة حالة الطوارئ الصحية بين الحبس شهرا إلى ثلاثة أشهر وغرامة تراوح بين 300 و1300 درهم (نحو 30 إلى 130 دولارا)، أو بإحدى العقوبتين.

إسبانيا

قالت السلطات الإسبانية إن حصيلة الوفيات جراء فيروس كورونا في البلاد تخطت العشرة آلاف وفاة.

السعودية

فرضت السعودية الخميس حظر تجوال كامل في مدينتي مكة المكرمة والمدينة المنورة اللتين عادة ما يزورهما ملايين المسلمين لأداء مناسك الحج والعمرة، فيما أعلنت خمس وفيات جديدة بفيروس كورونا المستجد و165 إصابة. ويأتي حظر التجوال بعد يومين من دعوة وزير الحج والعمرة السعودي المسلمين إلى التريث في إبرام عقود متعلقة بالحج والعمرة بسبب تفشي الفيروس.

وسجّلت السعودية أعلى معدل إصابات ووفيات بين دول الخليج الست. وبلغ الخميس عدد الإصابات 1885 مع إعلانها 165 حالة جديدة، والوفيات 21 مع تسجيل خمس وفيات.

البحرين

قالت وزارة الصحة البحرينية إن عدد الحالات المؤكدة بفيروس كورونا (كوفيد 19) القادمة من الخارج بلغ 353 حالة بينها 241 حالة قادمة من إيران و112 من دول أخرى.

إسرائيل

أعلن مكتب وزير الصحة الإسرائيلي يعقوب ليتسمان اليوم الخميس عن إصابته هو وزوجته بالفيروس مضيفاً أنهما بحالة صحية جدية وسيدخلان الحجر المنزلي تحت إشراف طبي.

ووصل إجمالي عدد الوفيات جراء الإصابة بالفيروس في إسرائيل إلى 31 حالة بينما وصلت عدد الإصابات 6211 إصابة.

الولايات المتحدة الأمريكية

طلبت وكالة إدارة الطوارئ الأميركية من وزارة الدفاع 100 الف كيس موتى مع ارتفاع حصيلة الوفيات بفيروس كورونا المستجد، بحسب البنتاغون. وبحسب خبراء البيت الأبيض، يتوقع ارتفاع عدد الوفيات في الولايات المتحدة جراء الفيروس الى ما بين 100 و240 الف، رغم جهود الاحتواء. وبلغت حصيلة الوفيات حتى الان اكثر من 5100 وفاة. وقال البنتاغون ان جهاز لوجستيات الدفاع ينظر في طلب "الوكالة الفدرالية لإدارة الطوارئ". وصرح المتحدث باسم البنتاغون الكولونيل مايك اندروز ان الجهاز "يستجيب حالياً لجهود التخطيط الحكيمة للوكالة الفدرالية للحصول على 100 الف كيس موتى" لمواجهة الوضع. ومع ارتفاع معدل الاصابات والوفيات، خاصة في مدينة نيويورك، حذر الرئيس دونالد ترامب الثلاثاء من ان البلاد ستشهد "اسبوعين مؤلمين للغاية".

تونس

قدّمت تونس في مطلع الأسبوع إلى مجلس الأمن الدولي مشروع قرار يدعو إلى "تحرّك دولي عاجل" للحدّ من تداعيات فيروس كورونا المستجدّ، بحسب مسودّة حصلت عليها وكالة فرانس برس الأربعاء.

وأفاد مصدر دبلوماسي في الأمم المتحدة فرانس برس أنّ مشروع القرار التونسي أصبح "مشروع الدول العشر غير الدائمة العضوية" في المجلس.

لبنان

توفيت سفيرة الفلبين في لبنان بيرنارديتا كاتالا الخميس جراء إصاباتها بالفيروس، وفق ما أعلنت وزارة الخارجية الفلبينية في بيان.

وارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في لبنان إلى 494 حالة، فضلاً عن تسجيل أربعة وفيات إضافية ليبلغ عدد المتوفين 16 شخصاً.