عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الفاتيكان يعلن خلوه من إصابات جديدة بفيروس كورونا

محادثة
بابا الفاتيكان
بابا الفاتيكان   -   حقوق النشر  ANDREAS SOLARO/AFP or licensors
حجم النص Aa Aa

أعلن الكرسي الرسولي أنه لم يعد ثمة أي إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد في الفاتيكان، بينما اعتبر البابا أنه "تم التغلب" على الوباء في إيطاليا.

وذكر مدير دار الصحافة في الفاتيكان ماتيو بروني في بيان مساء السبت "ظهرت نتيجة فحص آخر شخص أعلِن أنه مريض بكوفيد-19 في الأسابيع الأخيرة، أنها سلبية".

وأشار البيان "حتى اليوم، لا يوجد أي إصابة جديدة بالفيروس بين موظفي الكرسي الرسولي" أو داخل الفاتيكان.

وأصيب 12 شخصًا داخل الفاتيكان بالفيروس، بحسب الموقع الالكتروني الرسمي للفاتيكان.

وأوضح الموقع "تم وضعهم في الحجر المنزلي من قبل إدارة الصحة والنظافة بالفاتيكان"، في حين "يلتزم المسؤولون الصحيون والإداريون في الفاتيكان، منذ بداية هذه الأزمة، بتوصيات السلطات الإيطالية، نظرا لوجود هذه المنطقة الصغيرة داخل مدينة روما".

والأحد، دعا البابا فرنسيس إلى توخي الحذر في مواجهة الفيروس، أثناء قداس الأحد التقليدي الذي أقامه من مقر إقامته المطلة على ساحة القديس بطرس حيث تجمع مئات المصلين.

وحذر البابا "أن وجودكم في هذه الساحة هو الدليل على أن المرحلة الحادة من الوباء قد تم التغلب عليها في إيطاليا، ولكن كونوا حذرين ولا تعلنوا الانتصار قبل الآوان"، واعتبر أنه "من الضروري متابعة التدابير الصحية السارية" لتجنب عودة الفيروس.

وأضاف "للأسف في بلدان أخرى، وخاصة في أميركا اللاتينية، لا يزال الفيروس يودي بحياة العديد من الضحايا" معربا عن قربه "من هؤلاء السكان والمرضى وأسرهم ومن جميع أولئك الذين يعتنون بهم".

وسجلت ايطاليا 33,846 حالة وفاة في أربعة أشهر، وفقًا لأحدث حصيلة رسمية أصدرها الدفاع المدني الإيطالي.

وتمت الآن السيطرة على الوباء، مع تسجيل 72 وفاة و270 إصابة خلال الـ24 ساعة الماضية، وبدأت البلاد بتخفيف الإغلاق تدريجيا قبل شهر.

تقترب الحصيلة العالمية من وفيات فيروس كورونا المستجد من 400 ألف مع تسارع انتشار العدوى في أميركا اللاتينية، ولا سيما في البرازيل، التي أصبحت الآن ثالث بلد في عدد الوفيات في العالم (35,930 حالة وفاة) بعد الولايات المتحدة (109,791 حالة وفاة) والمملكة المتحدة مع 40,465 حالة وفاة.

viber