عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إسبانيا ترحب بقرار المغرب إلغاء استقبال مواطنيه المقيمين في أوروبا خلال عطلة الصيف

محادثة
نقطة التفتيش الحدودية والجمركية بين جيب سبتة شمال إفريقيا الإسباني، الذي يقع على مضيق جبل طارق، والمغرب. سبتمبر 2018
نقطة التفتيش الحدودية والجمركية بين جيب سبتة شمال إفريقيا الإسباني، الذي يقع على مضيق جبل طارق، والمغرب. سبتمبر 2018   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

بعد إعلان المغرب الاثنين على لسان وزير خارجيته ناصر بوريطة إلغاء زيارة ملايين المغاربة المقيمين في أوروبا بلادهم هذا الصيف، رحبت إسبانيا بهذه الخطوة في إطار الجهود المبذولة لتجنب انتشار أوسع لفيروس كورونا.

وكان المغرب قد أعلن إلغاء ما يعرف بـ"عملية مرحبا" التي تنظم سنوياً خلال عطلة الصيف، ويعود بموجبها نحو3,3 مليون مغربي من إسبانيا وفرنسا وبلجيكا وهولندا وإيطاليا إلى بلادهم عبر مضيق جبل طارق.

وقال فرناندو سيمون الذي يترأس فريق الاستجابة الحكومية لأزمة فيروس كورونا يوم الاثنين إن قرار الرباط كان "خدمة كبيرة" بالنظر إلى أن معظم المغادرين يستخدمون العبارات على الساحل الجنوبي لإسبانيا بعد السفر بالسيارة عبر أوروبا.

العام الماضي سُجل عبور نحو 760 ألف مركبة من إسبانيا إلى المغرب خلال فصل الصيف.

ومنذ آذار/ مارس مع تفشي وباء كوفيد 19 بشكل كبير في أوروبا وإعلان الإغلاقات العامة والحجر الصحي، وإغلاق دول العالم حدودها أمام الأجانب، قام المغرب بمنع حتى مواطنيه من العودة.

وبحسب بوريطة فإنه بنهاية الأسبوع ستكون البلاد قد أعادت إلى أراضيها نحو 7800 مواطن عالق في الخارج.

كما أشار في البرلمان أن المغتربين المغاربة الذين يرغبون في العودة إلى ديارهم سيخضعون لحجر صحي إجباري لمدة تسعة أيام وسيجرون اختبارين للعدوى.