عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ما هي فرص نجاح النائبة الديمقراطية رشيدة طليب في الانتخابات القادمة؟

محادثة
النائبة الديمقراطية عن ولاية ميشيغان الأمريكية، رشيدة طليب
النائبة الديمقراطية عن ولاية ميشيغان الأمريكية، رشيدة طليب   -   حقوق النشر  Paul Sancya/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

نشرت النائبة الديمقراطية عن ولاية ميشيغان الأمريكية، رشيدة طليب، فيديو أعلنت به أنها وديمقراطيون آخرون سيحاكمون الرئيس دونالد ترامب، باستخدام كلمة بذيئة بدلاً من اسم الرئيس الأمريكي فيما هتف الجمهور مشجعا، وأثار الفيديو جدلا خصوصا في الحزب الديمقراطي.

لم تكن المرة الأولى التي تهاجم فيها طليب الرئيس الأمريكي، فقد وصفت وسائل الإعلام الأمريكية نهج طليب "بالقتالي غير الاعتذاري"، إلى جانب ثلاث نساء أخريات في الكونغرس الأمريكي، تضم إلهان عمر، وهما أول نائبتين مسلمتين في الكونغرس الأمريكي توجهان انتقادات شديدة لترامب والسياسة الإسرائيلية.

وتستعد طليب لترشيح نفسها كممثلة للحزب الديمقراطي لولاية ميشيغان في 4 أغسطس/ آب القادم في مجلس الشيوخ الأمريكي.

وتقول طليب إنها نفذت ما وعدت به خصوصا بما يتعلق بقوانين تعنى بذوي الدخل المحدود، فقد حصلت على تعديلات معتمدة بدعم من الحزبين بخصوص مشروع قانون لحماية معاشات التقاعد قدمه الرئيس الأمريكي، بما في ذلك إجراء يوفر المليارات لاستبدال أنابيب الرصاص السامة وإعطاء الأولوية للمجتمعات ذات الدخل المنخفض.

وتقول طليب في الفيديو: "أنا عنيدة للغاية .... الأمر لا يتعلق بي فقط كشخص، ولكن يتعلق بقضايا العدالة الاجتماعية المختلفة التي واصلت القيام بها طوال العام ونصف العام الماضيين والتي لم تكن مشهورة بين الأغنياء".

ويلعب التنوع الاثني العرقي والديني دورا مهما في ولاية ميشيغان حيث تشير الإحصائيات أن أكثر من نصف السكان من ذوي البشرة السوداء إضافة إلى مزيج من الجاليات اللاتينية والعربية وغيرها.

يجدر بالذكر أن رشيدة المولودة في ديترويت هي أول أمريكية من أصول فلسطينية تنتخب لعضوية الكونغرس.

viber