عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الصين تهدد ترامب.. "آبل" مقابل "ويتشات"

محادثة
تعتبر آبل من أكبر الشركات العالمية
تعتبر آبل من أكبر الشركات العالمية   -   حقوق النشر  مارك لينيان/أ ب
حجم النص Aa Aa

حذّر ناطق باسم بكين الجمعة من احتمال مقاطعة منتجات "آبل" في الصين إذا تم حظر تطبيق "ويتشات" الصيني في الولايات المتحدة، وسط توتر متصاعد بين البلدين.

ووقّع الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمراً تنفيذياً في وقت سابق من هذا الشهر يهدد بحظر تطبيق "تيك توك" الصيني متهماً إياه بالتجسس لصالح بكين. ويستهدف مرسوم مماثل منصة "ويتشات" الرئيسية في الصين والتي تملكها مجموعة "تنسنت" العملاقة.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان على تويتر "إذا تم حظر "ويتشات" (في الولايات المتحدة) فلن يكون هناك سبب يدعو الصينيين إلى الاحتفاظ بأجهزة "آيفون" ومنتجات "آبل".

ويهدد الأمر التنفيذي لإدارة ترامب بحظر أي معاملة مالية من جانب كيان أميركي مع "ويتشات"ما قد يجبر "آبل" بحكم الواقع على إزالة التطبيق من منصة "آب ستور" الخاصة بها.

وتباينت ردود الفعل الجمعة على مواقع التواصل الاجتماعي في الصين.

وكتب أحد المستخدمين على منصة "ويبو"المشابهة لمنصة "تويتر" المحظورة في الصين "أنا أستخدم منتجات آبل لكنني أحبّ بلدي أيضاً". وعلّق آخر "بغض النظر عن مدى جودة منتجات شركة آبل، يبقى آيفون مجرد هاتف ويمكن استبداله. لكن ويتشات أمر مختلف".

وتضم منصة "ويتشات" ما لا يقل عن 1,2 مليار مستخدم. وهم في الغالب صينيون رغم أن التطبيق متاح بحوالى عشرين لغة.

وتحظى منتجات "آبل" بشعبية كبيرة في الصين، أحد الأسواق الرئيسية للمجموعة الأميركية خارج الولايات المتحدة.

واستحوذت مجموعة "آبل" على 8 في المئة من سوق الهواتف الذكية الصينية في الربع الثاني، متخلفة كثيراً عن "هواوي" وفقاً لشركة "كاونتربوينت ريسيرتش" للاحصاءات.