عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أبرز ردود الأفعال على توقيع اتفاق السلام بين الإمارات والبحرين وإسرائيل

محادثة
ترامب برفة نتنياهو وبن زايد والزياني
ترامب برفة نتنياهو وبن زايد والزياني   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

توالت ردود الأفعال على توقيع اتفاق السلام بين دولة الإمارات والبحرين وإسرائيل، الذي تم اليوم الثلاثاء في البيت الأبيض بواشنطن، برعاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

عباس: لا سلام واستقرار من دون إنهاء الاحتلال

أكد بيان صادر عن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن السلام لن يتحقق في المنطقة "من دون إنهاء الاحتلال" الإسرائيلي. وحذر عباس في بيانه "نحذر من جديد بأنه لن يتحقق سلام أو أمن أو استقرار لأحد في المنطقة، بدون إنهاء الاحتلال ونيل الشعب الفلسطيني حقوقه كاملة كما تنص عليها قرارات الشرعية الدولية".

سفير واشنطن لدى إسرائيل

وأكد السفير الأمريكي في إسرائيل ديفيد فريدمان، إن الاتفاق سيحد من قدرة إيران كقوة خبيثة في المنطقة، وقال إن السلام قاسم مشترك ومكسب للجميع، وشدد على أن هنالك حوار بناء مع دول عربية أخرى.

وزير الخارجية البريطاني السابق

أما وزير الخارجية البريطاني السابق لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أليستر بيرت، فقد أكد أنها بداية التغييرات الحقيقية للحد من النزاعات، وأنها فرصة لبناء مستقبل جديد، وأن الأثر الجيد لهذه الاتفاقية كونها ستحفز الأطراف على التحاور مع تنحية خلافات الماضي، وقال:"إذا تلتها اتفاقيات فهذا يعكس حتما تغيرات حقيقية".

السيناتور تيد كروز

وقال السيناتور تيد كروز إن الاتفاق إنجاز بالغ الأهمية لإدراة ترامب، وأنه يشجع السلام في المنطقة ويتصدى لإيران.

أنور قرقاش

من ناحيته عاد وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتية أنور قرقاش للتأكيد على أن الاتفاقية أوقفت ضم نحو 30% من الضفة الغربية، وهو خطر كان يهدد حل الدولتين على حد تعبيره.

حركة الجهاد الإسلامي

حركة الجهاد الإسلامي أكدت أن ما جرى هو إعلان الانتقال من التطبيع إلى إقامة حلف مع إسرائيل يكرس الهيمنة الأمريكية.