عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

صور "قوية" من الحرب العراقية-الإيرانية التي حصدت أرواح مئات الآلاف

محادثة
euronews_icons_loading
والدة تعانق ابنها بعد خروجه من السجن بعد نهاية الحرب
والدة تعانق ابنها بعد خروجه من السجن بعد نهاية الحرب   -   حقوق النشر  كريستوف سيمون/أ ف ب
حجم النص Aa Aa

في 22 أيلول/سبتمبر 1980، أرسل العراق بقيادة صدّام حسين قواته لمواجهة النظام الإيراني، في بداية حرب دامت نحو ثماني سنوات وحصدت أرواح مئات الآلاف من الجانبين.

وتعود جذور هذه الحرب التي تعدّ من بين الأكثر دموية في الشرق الأوسط، إلى خلاف حدودي بين الدولتين النفطيتين سعى ما سمّي باتفاق الجزائر لإنهائه في 1975.

وقّع الاتفاق في آذار/مارس من ذلك العام، بين شاه إيران وصدّام حسين الذي ظلّ نائباً للرئيس حتى تموز/يوليو 1979. وكان الاتفاق يقسم نهر شط العرب بين الجانبين، في إشارة إلى الممر المائي الذي لم يكن يحق لإيران استخدامه سوى بشكل محدود.

ويتكوّن هذا النهر الحدودي بين الدولتين من التقاء دجلة والفرات، ويمتد لنحو 200 كيلومتر ويصب في الخليج.

في نيسان/إبريل 1980، اتهم العراق الجمهورية الإسلامية الوليدة في إيران بالتحريض على اعتداءات في بغداد وطالبها برفع يدها عن ثلاث جزر استراتيجية في مضيق هرمز، تتنازعها ودولة الإمارات.

وفي 17 أيلول/سبتمبر، أعلنت بغداد أحادياً إلغاء اتفاقية الجزائر، مؤكدة أنّ شط العرب يجب أن يكون عراقياً وعربياً.