عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزارة الداخلية السعودية تعلن السماح مجدداً بأداء العمرة والزيارة تدريجيًا

وزارة الداخلية السعودية تعلن السماح مجدداً بأداء العمرة والزيارة تدريجيًا
وزارة الداخلية السعودية تعلن السماح مجدداً بأداء العمرة والزيارة تدريجيًا   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

أعلنت وكالة الأنباء السعودية (واس) نقلاً عن مصدر بوزارة الداخلية صدور الموافقة على السماح بأداء العمرة والزيارة تدريجيًا، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية الصحية اللازمة التي تفرضها جائحة كوفيد-19.

هذه الموافقة تأتي بشرط تطبيقها ضمن ترتيبات معينة، حيث يعاد السماح بأداء العمرة والدخول للمسجد الحرام وزيارة الروضة الشريفة في المسجد النبوي بشكل تدريجي وفق مراحل تتضمن أولاً السماح بأداء العمرة للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة، بداية من يوم الأحد 4 أكتوبر 2020، وذلك بنسبة 30% (6 آلاف معتمر/اليوم) من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد الحرام.

ثم السماح للمواطنين والمقيمين بداية من 18 أكتوبر 2020 بنسبة 75% (15 ألف معتمر/اليوم، 40 ألف مصلٍ/اليوم) من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد الحرام، والروضة الشريفة في المسجد النبوي.

ثم السماح بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة ومن خارجها، بداية من 1 نوفمبر 2020 بنسبة 100% (20 ألف معتمر/اليوم، 60 ألف مصلٍ/اليوم) من الطاقة الاستيعابية.

ويكون قدوم المعتمرين والزوار من خارج المملكة بشكل تدريجي، ومن الدول التي تقرر وزارة الصحة عدم وجود مخاطر صحية فيها تتعلق بجائحة كورونا.

كما سيتم تنظيم دخول المعتمرين والمصلين والزوار عبر تطبيق (اعتمرنا)، الذي ستطلقه وزارة الحج والعمرة، بهدف إنفاذ المعايير والضوابط الصحية المعتمدة من وزارة الصحة والجهات المختصة، حسب بيان وزارة الداخلية.

وطلب من المعتمرين والمصلين والزوار ضرورة الالتزام بالتدابير الوقائية، وتطبيق التعليمات والاشتراطات الصحية، من ارتداء الكمامة والحفاظ على مسافة التباعد الآمن، وعدم التلامس.