عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: صور جوية لقرى فلبينية مدفونة تحت الرماد البركاني بسبب إعصار غوني

محادثة
euronews_icons_loading
الأضرار التي سببها إعصار غوني الذي ضرب وسط الفلبين.
الأضرار التي سببها إعصار غوني الذي ضرب وسط الفلبين.   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أدى أقوى إعصار يضرب الفلبين هذه السنة إلى تدمير عشرات آلاف المنازل ومقتل 20 شخصا على الأقل كما أعلن مسؤولون الإثنين فيما تبقى الاتصالات في أسوأ المناطق المنكوبة مقطوعة.

وأظهرت لقطات مصورة من الجو قرى مغطاة بالرماد البركاني القادم من بركان مايون الناشط القريب منها، وشهدت تلك القرى انزلاقات أرضية ادت إلى وفاة سبعة أشخاص على الأقل.

وحملت مياه أمطار إعصار غوني الحطام والصخور والرماد البركاني إلى القرى ، وأغرقت المنازل والسيارات والبنى التحتية.

وتُعدّ جزيرة كاتاندوانيس ومقاطعة ألباي على جزيرة لوسون الأكثر تضرراً من العاصفة التي ترافقت مع رياح بلغت سرعتها 225 كلم في الساعة، عندما لامست الساحل الشرقي الأحد. وتسببت الرياح والأمطار الغزيرة باقتلاع أسقف منازل وخطوط كهربائية وبانهيارات أرضية.

وفقدت العاصفة المتجّهة على مسار غربي، قوتها عندما وصلت إلى مدينة مانيلا، قبل أن تتوجه نحو بحر الصين الجنوبي.

viber