عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الإدارة الأميركية بحالة تأهب بعد تقارير عن استهداف وكالتين فدراليتين بهجمات إلكترونية

بقلم:  يورونيوز
صورة من الارشيف
صورة من الارشيف   -   حقوق النشر  EVAN VUCCI/AP2006
حجم النص Aa Aa

أكدت الإدارة الأميركية الأحد أنها في حالة تأهب بعد تقارير صحافية عن تعرّض وزارة الخزانة ووكالة فدرالية أخرى على الأقل لهجمات إلكترونية تقف وراءها حكومة أجنبية.

وتشير التقارير الصحافية إلى أن قراصنة تمكّنوا، في بعض الأحيان منذ أشهر، من اختراق البريد الداخلي لوزارة الخزانة وللإدارة الوطنية للاتصالات، من دون تحديد الحكومة الأجنبية المشتبه بوقوفها وراء الهجمات.

وقال المتحدث باسم مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون إيليوت إن "الإدارة الأميركية اطّلعت على هذه المعلومات وتتّخذ كل التدابير اللازمة لتحديد المشاكل المحتملة ذات الصلة بهذا الوضع وحلها".

ولم يوضح المتحدث مدى خطورة الهجمات ولم يؤكد المعلومات التي تشير إلى احتمال أن تكون استهدفت وكالات فدرالية أخرى.

والثلاثاء أقرت شركة "فاير آي" الأميركية لأمن المعلوماتية التي غالبا ما يستنجد بها الزبائن لدى تعرّضهم لهجمات إلكترونية، أنها تعرّضت لعملية قرصنة بالغة التعقيد تشتبه بوقوف حكومة أجنبية وراءها.

المصادر الإضافية • أ ف ب